المركز اللبناني للمعلومات ومركز واشنطن في “القوات” أحيت ذكرى شهداء المقاومة اللبنانية”

أقام المركز اللبناني للمعلومات في واشنطن، ومركز القوات اللبنانية في واشنطن قداساً عن راحة نفس الرئيس الشهيد بشير الجميّل وانفس شهداء المقاومة اللبنانية في كنيسة سيدة لبنان في واشنطن. وترأس القداس المونسنيور دومينيك الأشقر، وحضره السفير اللبناني في العاصمة الأميركية الأستاذ أنطوان شديد، والقائمة بأعمال السفارة اللبنانية كارلا جزار، وشارك في القداس رئيس المركز اللبناني للمعلومات في واشنطن ورئيس مقاطعة أميركا الشمالية في القوات اللبنانية الدكتور جوزف جبيلي، والقيادي في القوات اللبنانية الدكتور ريشار قيوميجيان، وحشد من الرفاق وأبناء الجالية اللبنانية.

وبعد الإنجيل المقدّس ألقى المونسنيور الأشقر عظة تحدّث فيها عن معاني الصليب حيث أن يسوع المسيح مات من أجلنا وإرتفعنا معه إلى الأعالي، مشيراً إلى أنه بين القيامة والصعود إلى السماء أعطانا المسيح الحياة والقوة لكي نسير على خطاه.

وأضاف: “نتذكر دائماً في شهر أيلول الرئيس بشير الجميّل ومعه الشهداء، وهو الذي إنتخب رئيساً وكان مستعداً للعمل بكل قوة من أجل تحقيق التغيير المطلوب لتكون حياة الإنسان والمجتمع حياة مستقيمة. ولكن إستشهاده جاء في تذكار يوم عيد الصليب، وهو علامة أن بموته إرتفع مع المسيح إلى السماء.وهكذا يجب أن نتذكر دائماً معنى الصليب في حياتنا، والذين ماتوا في ذلك اليوم لم يبقوا مع الجسد في الأرض إنما إرتفعوا مع الصليب إلى السماء”.

وأضاف: “في هذه المناسبة نصلي لكي ينجح المسؤولون في لبنان في إنتخاب رئيس للجمهورية ليكون بحياته وأعماله يسير على خطى السيد المسيح في حياة مستقيمة في خدمة الناس والمجتمع”.

وبعد إنتهاء القداس إنتقل الحاضرون إلى صالون الكنيسة حيث تشاركوا في تناول خبز القربان عن راحة أنفس الشهداء.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل