“القوات اللبنانية” ملبورن – أستراليا أحيت ذكرى شهداء المقاومة

أحيا مكتب ” القوات اللبنانية ” في ملبورن استراليا القداس السنوي لذكرى استشهاد القائد الشيخ بشير الجميل ورفاقه وشهداء المقاومة اللبنانية، وذلك في كنيسة سيدة لبنان المارونية في ملبورن ، نهار الاحد الموافق في ٢٨/۰٩/٢۰١٤ ، بحضور رئيس المكتب الرفيق سعيد حداد وعقيلته ونائبه الرفيق بولس سعد وعقيلته وبمشاركة سعادة القنصل اللبناني العام في ملبورن ألسيد غسان الخطيب، سعادة  ألنائب اللبناني في البرلمان الأسترالي عن منطقة “ديكن فيكتوريا” السيد مايكل سكّر، الراهبات ألأنطونيات ممثلات برئيسة ألديرألأخت ألراهبة دعد قزي، الرئيس الاقليمي للجامعة اللبنانية الثقافية في استراليا ونيوزلندا السيد طوني يعقوب ممثلا بأمينها العام القاري السيد طوني كرم، رئيس المقاطعة الكتائبية في استراليا السيد جورج حداد، معتمد الحزب الاشتراكي في استراليا الدكتور وائل ابو الحسن، ووفود حزبية من قوى 14 اذار يترأسها عن تيار المستقبل في ملبورن السيد حسين الحولي، عن الكتائب أللبنانية في ملبورن السيد جورج حلال ممثلا بالسيد يوسف عيسى، عن حزب ألوطنيين الاحرارالسيد نبيل فضول ممثلا بالسيد طوني أبو رزق، عن حركة الاستقلال السيد صائب معوض ممثلا بالسيد اسعد معوض، مسؤول تيارالمستقبل للعلاقات العامة في أستراليا ألسيد معن العبدالله، جمعية بشري في فكتوريا ممثلة برئيسها السيد فريدي رحمة، وحضور قواتي حاشد ومشاركة كثيفة لابناء الجالية اللبنانية في ملبورن.

إحتفل بالذبيحة الالهية رئيس ديرمار شربل الاب ادمون اندراوس، يعاونه كاهن أبرشية ملبورن للكنيسة المارونية ألمونسنيور جو طقشي، ألأب الن فارس، والاب الراهب شارل حتي.

تحدث الأب إدمون إندراوس في عظته المشجعة عن معنى الشهادة في الإيمان المسيحي وشدد المؤمنين في إيمانهم حول ما يعانونه مسيحيي الشرق والعالم من إضطهاد جسدي ومعنوي والمحاولات المتكررة لتحويل المؤمنين عن إيمانهم الصحيح، بتفسير حكيم لما ورد في مضموني الإنجيل والرسالة في القداس، متمنيا للبنان الخروج من محنته الطويلة، وبالأخص وضع العسكريين ألمخطوفين في الجيش اللبناني متمنيا لهذه ألمحنة مخرجا آمنا ومشرفا لكل العسكريين وللدولة اللبنانية، وختم القداس ببركة الثالوث ألأقدس إلى كل المصلين متمنيا للجميع السلام والتوفيق.

بالصور: قداس شهداء “القوات” ملبورن – أستراليا 

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل