انطلاق أعمال مؤتمر أميركا الشمالية في “القوات”… جبيلي: مستمرون بالتفاعل والتأثير لخدمة قضيتنا الام

بدأت اعمال المؤتمر الـ18 لمقاطعة اميركا الشمالية في “القوات اللبنانية” حيث عقدت اول الجلسات في مدينة تامبا في ولاية فلوريدا الاميركية.

وترأس رئيس مقاطعة أميركا الشمالية في القوات اللبنانية الدكتور جوزف جبيلي الجلسة الاولى في حضور الأمين العام لحزب القوات اللبنانية الدكتور فادي سعد، ورئيس قطاع الانتشار الدكتور أنطوان بارد، ونائب رئيس المقاطعة إبراهيم جحا والأمين العام للمقاطعة الدكتور كريستيان نصر، منسق الولايات المتحدة موريس دعبول، ومنسق كندا ميشال القاصوف وعدد كبير من رؤساء المراكز المنتشرة في المدن الأميركية والكندية. وخصصت الجلسة الاولى للاجتماعات التنظيمية لرؤساء المراكز في كل من الولايات المتحدة الأميركية وكندا.

وشكر جبيلي جميع الرفاق على تلبيتهم الدعوة كما جرت العادة في كل سنة من أجل المشاركة في المؤتمر السنوي.

كما أثنى على جهود جميع أعضاء فريق العمل الذين أعطوا من وقتهم وعملوا بشكل مكثف من أجل التحضير ووضع البرنامج النوعي والخاص بالمؤتمر، وإنجاز كل الترتيبات اللازمة التي تتناسب مع هذا الحدث المهم والكبير الذي نقوم به كل عام في سياق تكريس وتفعيل دور القوات اللبنانية الرائد كما في لبنان، كذلك في بلدان الإنتشار.

وأضاف: “لا بد لي أيضاً من توجيه شكر كبير لمنسقية الولايات المتحدة الأميركية ولمركز تامبا، ولجميع الرفاق على العمل الذي بذلوه من أجل تأمين استضافتهم وتنظيمهم عقد هذا المؤتمر”.

ورحب بالرفاق الذين أتوا من لبنان للمشاركة في مؤتمر المقاطعة السنوي، وفي مقدمهم عضو كتلة القوات اللبنانية النائب أنطوان زهرا، والأمين العام لحزب القوات اللبنانية الدكتور فادي سعد، ورئيس قطاع الانتشار في القوات الدكتور أنطوان بارد.

وبعد ذلك ركز الدكتور جبيلي على أهمية عمل ومسؤولية كل مراكز القوات اللبنانية إن على مستوى رؤساء المراكز وجميع الرفاق. وشدّد في هذا السياق على الالتزام الحزبي من قبل جميع مسؤولي المراكز والرفاق، “لأننا بالفعل أكبر مجموعة حزبية في لبنان وفي دول الاغتراب”.

وأضاف: “حزب القوات اللبنانية يعطي مثالاً للعطاء والتضحية والوفاء”. وكرّر إنه “يجب إعطاء الأهمية للالتزام الحزبي والتنظيمي بقدر التزامنا الدائم بالقضية والدفاع عن لبنان”، لافتاً “إلى ضرورة تعزيز حضورنا ومشاركتنا كقوات لبنانية في كل النشاطات التي تجري في كل المدن الأميركية والكندية، مع العلم أن معظم تلك النشاطات يكون للقوات اللبنانية الدور الأساسي فيها”.

ودعا الى “مواصلة العمل لحمل قضيتنا، قضية القوات اللبنانية، ألا وهي حرية سيادة واستقلال لبنان والوجود المسيحي الحر”. وتطرّق إلى مسألة مشاركة القوات اللبنانية في كل الشؤون والنشاطات المتصلة بقضية المسيحيين في الشرق. وذكر أيضاً بأن الغاية الأساسية من وجود القوات في الولايات المتحدة الأميركية وكندا وفي كل دول الاغتراب هو التفاعل والتأثير على القرار السياسي وعلى الحكومات المحلية من أجل خدمة القضية الأم في وطننا لبنان.

وبعد ذلك تطرّق نائب رئيس المقاطعة إبراهيم جحا إلى عدد من الشؤون التنظيمية والإدارية الخاصة بعمل منسقيتي الولايات المتحدة وكندا وكل مراكز القوات اللبنانية.

ومن ثم تناول الأمين العام لمقاطعة أميركا الشمالية في القوات اللبنانية الدكتور كريستيان نصر سلسلة من الشؤون التنظيمية ولا سيما منها المتعلقة بكيفية الإدارة الحزبية، وكيفية إجراء الانتخابات الداخلية.

كما كانت كلمة سياسية لعضو كتلة “القوات” النائب انطوان زهرا. 

ويتابع المؤتمر جلساته عبر إنطلاق اليوم الثاني الذي يخصص لمناقشة سلسلة من الموضوعات السياسية والتنظيمية، ويختتم هذا اليوم بحفل العشاء الرسمي.

إقرأ ايضا:

وفد يضم زهرا وسعد وبارد يصل تامبا للمشاركة في مؤتمر “اميركا الشمالية” الـ18

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل