علوش: طرابلس تنفست الصعداء

لاحظ عضو المكتب السياسي في “تيار المستقبل” مصطفى علوش ان مدينة طرابلس تنفست الصعداء بعد حصول اتفاق بين المشايخ وبين فعاليات ووجهاء المنطقة، “وأخلى اسامة منصور وشادي المولوي وعدد من شبان مسجد “عبدالله بن مسعود”، لأن احتمال التصادم لحل هذا الوضع الشاذ بشكل عسكري لم يعد موجودا، والخوف كان دائماً من سقوط ضحايا مدنيين وأبرياء خلال النزاع”.

علوش وفي حديث الى اذاعة “صوت لبنان الاشرفية” أوضح ان “السياسيين في طرابلس بكل أطيافهم، حتى الذين لا نتفق معهم، كان موقفهم واضح برفض احتلال المصلّى من قبل المسلحين ومطالبة الدولة بالقيام بما يلزم أمنياً وسياسياً لإنهاء هذه الظاهرة الشاذة”.

وعن اللقاء الذي حصل بين الرئيس سعد الحريري وبين البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي في روما، رأى ان “هناك تفاهمات واضحة حصلت، لكن تفصيل هذه التفاهمات لم تصل بعد لي، وقد تكون وصلت الى أروقة أخرى في 14 آذار”.

الى ذلك، استغرب علوش الكلام على أن “تيار المستقبل” يحرم لبنان من الهبة الايرانية بحجة العقوبات، وقال: “في الحكومة وزيران لـ”تيار المستقبل”، واذا تمكن التيار من رفض الهبة من خلال وزيرين، فهذا يعني أن هذه الحكومة هي لـ”تيار المستقبل وحده””.

اضاف: “نحن أعلنّا عن ترحيبنا بأي شيء يفيد الجيش اللبناني، ولكن على الدولة أن توازن بين حاجاتها وبين علاقاتها التاريخية مع الدول التي تأخذ منها السلاح، وهذا القرار يتطلب مراجعة وزير الدفاع ورئيس الوزراء والحكومة”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل