ذخائر القديسة رفقا تصل الى لافونيا في ولاية ميشيغين الاميركية

وصلت ذخائر القديسة رفقا الى مدينة لافونيا في ولاية ميشيغن الاميركية حيث رعية القديسة رفقا ، الكنيسة الثانية التي بنيت على اسم قديسة لبنان في الولايات المتحدة الاميركية ، وكان في استقبالها راعي ابرشية سيدة لبنان في اميركا المطران الياس عبدالله زيدان وكاهن الرعية الخوري طوني مسعد والمرسل اللبناني الاب ميلاد ياغي والخوري بيار باسيل كاهن رعية السيدة في فلينت .

وترأس الخوري مسعد القداس الالهي بمشاركة مرافق الذخائر الاب بولس قزي والراهب المريمي الماروني الاب بول طربيه وحضور حشد كبير من المؤمنين وممثلة دير مار يوسف جربتا ضريح القديسة رفقا الاخت راغدة انطون.

ولفت الخوري مسعد في عظته الى ” اهمية القديسة رفقا ليس فقط في لبنان انما في العالم ، وسأل من منا يطلب الالم اليوم كما طلبته رفقا ؟ الالم اوصلها الى قلب الله الذي احبته بكل حواسها وطلبت منه ان يعطيها المزيد من الالم فاعطاها الجرح السادس .اننا ندعو اليوم الى ان نرفع الصلوات على نية السلام في لبنان والشرق الاوسط والعالم .”

وكانت الكنيسة دشنت في نيسان الماضي اي خلال السنة اليوبيلية للقديسة رفقا بحضور البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي .

وخلال استقبال الذخائر زينت مقاعد الكنيسة كالعرس ، وهي تجمع كافة المسيحيين من كل الجاليات العربية .

وبعد القداس احتفل بزياح القربان المقدس وسط صمت وصلوات دام لاكثر من نصف ساعة تلاه زياح القديسة رفقا ومن ثم تلاوة المسبحة قبل ان يبدأ التبارك من الذخائر من قبل المؤمنين.

وبقيت ابواب الكنيسة مفتوحة لصباح اليوم التالي حيث رفعت الصلوات وتم التبارك من قبل المؤمنين لا سيما الاميركيين .

ويوم الثلاثاء اقيمت ثلاثة قداديس في الكنيسة عدا عن الزياحات وتلاوة المسبحة الوردية والتبرك من الذخائر .

وصباح الاربعاء غادرت الذخائر لافونيا الى رعية مار مارون في ديترويت .

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل