رعية مار مارون في ديترويت استقبلت ذخائر القديسة رفقا

غصت كنيسة مار مارون في مدينة ديترويت الاميركية بالمؤمنين الذين توافدوا من المناطق المجاروة ايضا لاستقبال ذخائر القديسة رفقا التي تجول على بعض الرعايا المارونية في الولايات المتحدة الاميركية .

وكان في استقبال ذخائر قديسة لبنان المونسنيور لويس باز خادم الرعية اضافة الى المونسنيور ايلي زوين خادم رعية مار بطرس في ويندسور في كندا الذي حضر على راس وفد كبير من المؤمنين من اونتاريو الكندية والجوار .

وترأس المونسنيور باز القداس الالهي بمشاركة المونسنيور زوين ومرافق الذخائر الاب بولس قزي الراهب اللبناني الماروني والاب بول طربيه رئيس مركز الرهبانية المريمية المارونية في ان اربور في ولاية ميشيغن .

وفي عظته شدد المونسنيور باز على الصلاة من اجل المسيحيين في الشرق الاوسط لا سيما في لبنان وسوريا والعراق وفلسطين ومصر ودعا الى التمثل بحياة القديسة رفقا التي عاشت الالم حبا بالمسيح . وهي تحملت الالام عن المرضى واليوم تشفي المرضى بالصلوات التي يرفعونها عبرها الى الرب .

وعدد بعض مراحل حياة القديسة رفقا التي عانت من الحروب والمجاعة والضيقات في ايامها .

وذكر الاب قزي عددا من الشفاءات التي تمت بواسطة القديسة رفقا . وتحدث الحضور عن بعض الشفاءات التي حصلت معهم سابقا بشفاعة قديسة لبنان ، واعلن احد اللبنانيين من الطائفة الشيعية عن شفائه من احد الامراض فور لمسه الذخائر .

وفي نهاية القداس سلم الاب قزي المونسنيور باز ذخيرة القديس الحرديني شاكرا له التعاون لنجاح الزيارة .

وكان زياح القديسة رفقا وسط مباركة المؤمنين في الكنيسة قبل ان يتقدم كل واحد منهم للمس صندوق الذخائر والتبارك منها .

وتستمر ذخائر القديسة رفقا في جولتها الاميركية حتى 17 تشرين الثاني المقبل ، وهي تنتقل يوم الخميس الى فلينت في ولاية ميشيغين ايضا حيث رعية سيدة لبنان .

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل