جعجع أمام وفد من آل فخري: مرتكبو جريمة بتدعي سيلاحقون الى أن يتم جلبهم أمام العدالة مهما طال الوقت

جدد رئيس حزب “القوات اللبنانية” الدكتور سمير جعجع وصف جريمة بتدعي بأنها “عملٌ بربري بكلّ ما للكلمة من معنى”، مؤكّداً “أن مرتكبي هذه الجريمة الكبيرة سيُلاحقون الى أن يتم جلبهم أمام العدالة مهما طال الوقت”.

كلام جعجع جاء خلال استقباله في معراب وفداً كبيراً من آل فخري من قضائي بشري وبعلبك-الهرمل ضمَّ: عائلة الضحيتين صبحي ونديمة فخري وأقاربهم وأهالي بتدعي، رئيس اتحاد بلديات دير الاحمر ميلاد العاقوري، رئيس بلدية بتدعي سمير عيد الفخري، مختار بتدعي ريمون فخر الفخري، مختار بشري فادي الشدياق، ومنسق منطقة البقاع الشمالي في القوات مسعود رحمه.

 

واذ أعرب عن فخره بتصرف العائلة وأهالي المنطقة السليم من خلال ضبط النفس الذي مارسوه، كشف جعجع ان “المجرمين متوارون في الوقت الحاضر، ولكن الجيش اللبناني قام بواجباته وهو لا يزال يُتابع القضية ولن يترك المجرمين من دون عقاب”، مشيراً الى أن “الأحزاب كافة رفعت الغطاء عن هؤلاء المجرمين”.

 

وتوجّه جعجع الى عائلة صبحي ونديمة فخري بالقول:” أعرفُ أن مصابكم أليم وكبير، فالمنطقة بأكملها تأثرت وشعرت بأنها مستهدفة معكم، ولكن طالما أن الدولة متواجدة، ولو بالحدّ الأدنى، وتقوم بملاحقة هذه العصابة سنبقى خلفها، ولن نُقدم على أي عملٍ متهور، إذ لا يُمكن أن نُقابل الفوضى بفوضى أكبر، فالنظام والالتزام بالقوانين هما اللذان يُوصلاننا الى المكان الذي نريده لكي نحصل على حقنا”.

ولفت جعجع الى أن “هذه الجريمة الشنيعة ليست لها أي خلفيات حزبية أو طائفية”، داعياً أهالي المنطقة على الحفاظ على العيش المشترك ومؤكّداً أنه سيتابع هذه القضية حتى خواتيمها سواء مع قيادة الجيش اللبناني أو القوى الأمنية أو المراجع القضائية المختصة.

 

من جهة أخرى، عرض جعجع مع الوزير السابق شارل رزق الأوضاع السياسية العامة، في حضور مستشار رئيس الحزب العميد وهبي قاطيشا.

 

Photos: photoslf.com
Instagram: samirgeageaofficialinstagram
Twitter:  twitter.com/DRSAMIRGEAGEA
 Facebook:  facebook.com/samirgeagea
Youtube:  youtube.com/channel/UCpX2ict6czFZ_ZaxmhUrISA

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل