مكاري: نرفض إقامة محطة للصرف الصحي في أنفه

 

أكد نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري وقوفه في صفّ ابناء بلدته أنفه الرافضين لإقامة مشروع محطة للصرف الصحي في البلدة، على مقربة من المنطقة السكنية، وفي موقع مصنّف سياحياً.

وقال مكاري إن “جميع أبناء أنفه والكورة عموماً يريدون أن يتم حلّ مشكلة الصرف الصحي، وأن يتوقف صبّ المياه المبتذلة في بحرهم، لكنّ الموقع الذي تم اختياره لإقامة محطة ضخ مياه الصرف، غير ملائم على الإطلاق، ويشكّل كارثة بيئية، لأنه قريب من بيوت الناس، وهو يحوي مياهاً عذبة تستفيد منها أنفه وجوارها، كما انه، ككل بحر أنفه، معلم سياحي ثمين وعزيز على قلب ابناء البلدة”.

وأضاف: “الغريب في الأمر أن البديل من هذا الموقع موجود، وهو يقع في منطقة صناعية، وحاولت شخصياً إقناع مجلس الإنماء والإعمار باعتماده، ولكّن يا للأسف قوبلت بإصرار غير مبرر من رئيس المجلس على الموقع المحدد للمشروع، بحجة أن كلفة إقامته في الموقع البديل أكبر”. وإذ تمنى مكاري “لو كان هذا الحرص الشديد على المال العام يشمل كل مشاريع مجلس الإنماء والإعمار، ولو كان تطبيقه يتم حيث يوجد فعلاً إهدار للمال العام في مشاريع المجلس وتلزيماته”.  من صحته في حال إقامة المحطة في هذا الموقع، وهذا ما نرفضه تماماً”.

ودعا مكاري مجلس الإنماء والإعمار إلى “أن يعيد النظر فوراً في المشروع، ويعتمد الموقع البديل، لأن الهدف من المشروع حلّ مشكلة مزمنة، في حيت أن إقامته حيث هو مقرر، تخلق مشكلة جديدة تتمثل في ضرر كبير على البيئة وعلى السياحة في أنفه”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل