مصلحة الأساتذة الجامعيين في “القوات” تعقد إجتماعها الأول برئاسة إيلي الحاج موسى

عقدت مصلحة الأساتذة الجامعيين في “القوات اللبنانية” إجتماعها الأول برئاسة البروفسور إيلي الحاج موسى بعد تسلمه لمهامه وعقب الإجتماع أصدرت البيان التالي:

 إن “الجامعة اللبنانية” هي المؤسسة الوطنية الأهم بعد الجيش اللبناني والقوى الأمنية. وتقع عليها مسؤولية صون الوحدة الوطنية وبث روح الوفاق والألفة بين كافة مكونات الوطن.

لذلك وجب على كل المعنيين من أساتذة وإداريين وسياسيين التحلّي بأقصى درجات الحكمة عند معالجة كافة الملفات التي تتعلّق بالجامعة الوطنية وعدم التوقف عند المصالح الفئوية والتطلع دائماً إلى المصلحة العليا للجامعة.

  كما أثنت المصلحة على فعالية الأبواب المفتوحة التي نظّمتها جمعية AULib واعتبرت أن هذا التحرك الناجح يبقى غير مكتمل ما لم يقابل من جهة الجامعة بخطوات عملية تجعل من مرور الطالب في جامعته رحلة  مثمرة و مثالية. ومن هذه الخطوات الملحّة تأمين الحماية الأمنية للطلاب والبنى التحتية والمبالغ المالية الضرورية لإقامة النشاطات البحثية والمخبرية والتوجه نحو مزيد من الإستقلالية الإدارية للفروع.

 وفي النهاية توجهت المصلحة إلى الدكتور جورج سعادة بالشكر للجهود التي قدمها ويقدمها لتطور المصلحة وإستمراريتها.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل