مدمرة أميركية تدخل البحر الأسود

ذكر مصدر في الأركان العامة للأسطول الحربي الروسي أن المدمرة الأمريكية “جيسون دونهام” مرت مضيق البسفور ودخلت عرض البحر الأسود.

وأضاف المصدر في حديث لوكالة “نوفوستي” أن “جينسون دانهام” ستبقى هناك حتى الـ14 من الشهر الجاري، لكنه لم يوضح ما هو هدف تواجد المدمرة الأميركية في البحر الأسود.

وفي وقت سابق، أفاد بيان الأسطول السادس للقوات البحرية الأميركية أن تواجد السفينة العسكرية الأميركية في البحر الأسود يهدف إلى “استعراض تمسك الولايات المتحدة بالتعاون مع حلفائها من أجل ضمان الأمن والجهوزية القتالية، وكذلك تعزيز سلام واستقرار حلفائها في الناتو في المنطقة”. وأضاف البيان أن المدمرة “جيسون دونهام” ستقوم بأداء مهام مساعدة في إطار عملية “العزم الأطلسية”.

تجدر الإشارة إلى أن المدمرة “جيسون دانهام” التي بدأ استعمالها في العام 2010 ، مجهزة بقاعدتي إطلاق من منظومة “إيجيس” تسمحان بحمل 56 صاروخا مجنحا من طراز “توماهاوك”. كما تتواجد على متن السفينة مجموعة جوية تتكون من مروحيتين من طراز “SH-60 “Sea Hawk . ويبلغ عدد طاقم السفينة 380 شخصا.

يذكر أن قيادة الحلف الأطلسي (الناتو) اتخذت قرارا حول تفعيل نشاطه البحري قرب السواحل الروسية عقب توتر الوضع في أوكرانيا.

وكانت 6 سفن تابعة للحلف دخلت البحر الأسود في آذار الماضي، لتجري تدريبات عسكرية مشتركة مع القوات البحرية التركية والرومانية.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل