كلمة رئيس مصلحة الطلاب جيرار سمعاني

“بـ13 نيسان الـ75 ما ماتت الشجاعة فينا.. .. نحنا متنا بشجاعة” هيك قال القائد المؤسس الرئيس الشهيد بشير الجميل

ونحن اليوم، مصلحة طلاب القوات اللبنانية، من هون من قلعة الصمود من عين الرمانة  بـ13 نيسان 2015 منقول إنو بعد ما ماتت الشجاعة فينا ونحنا حاضرين بكل لحظة إنو نموت بشجاعة!

ب13 نيسان ال 75 افتكرو انو قادرين يركعونا ويخلونا نخضع لمخططاتن ونيأس وننكسر ونتخلّى عن نضالات ميّات السنين وآلاف الشهدا تيكون عنا كيان لبناني حر سيد مستقل ونهائي نقدر نعيش في حريتنا.

يارفاق بال 75 خّيرونا بين 3 خيارات:

يا نتخلّى عن إيماننا بلبنان التعددي

يا نتخلّى عن حرّيتنا ونعيش  الذمّيّة

يا نتخلّى عن أرضنا ونفلّ من هالبلد

بس.. متل العادة قلنا لأ و استنبطنا خيار رابع! خيار المقاومة والمواجهة، خيار الإنسان والحرية، خيار الكرامة والتحرر.. خيار الـ10452 كيلومتر مربّع.. خيار لبنان للبنانيين.

يا رفاق بالـ75 كانو مقررين انو يكون لبنان وطن بديل.. أبطال القوات اللبنانية أسقطو هيدا المشروع!

بالـ75 كانو مجهزينلنا بواخر تنفل من هالبلد.. أبطال القوات اللبنانية قررو يبقوا هون و يحمو هالأرض!

بالـ75 تخلِّت يللي كانو يسموا دولة لبنانية بوقتا عن أبسط واجباتا بحماية هالمجتمع.. أبطال القوات اللبنانية حملو الشعلة وحميو هالمجتمع وحافظو على الكيان ومنعو سقوطو!

اليوم، وبعد 40 سنة على 13 نيسان 1975، بعدا القوات اللبنانية خط الدفاع الأول عن لبنان الحر، لبنان الدولة، الدولة الحقيقية، الدولة القادرة والقوية.

خلال هالـ40 سنة أسقطنا مشاريع التوطين والوطن البديل، قاومنا الإحتلال السوري عسكرياً و سلمياً وطردنا بأكبر ثورة بتاريخ لبنان، ثورة الأرز، بالـ2005.

بس يا رفاق نضالنا ما انتهى هون، سوريا يمكن خرجت بأدواتا العسكرية من 10 سنين، بس ملايكتا (او خليني قول شياطينا) دايماً حاضرين.

هنّي حاضرين.. ممكن.. بس نحن حاضرين أكتر منّن، تنفركش مخططاتن متل ما عوّدناهن، بنضالنا رح ننتصر على الشر المتربّص فينا ديماً.

وكونو على ثقة يا رفاق انو ربنا موجود بصلب التاريخ وما بيترك حدا.. النظام السوري للي حكمنا 30 سنة ، منو قادر اليوم يحكم إلا كم حي بالشام.. وأنجأ.

اليوم وأبعد من نظام الأسد، عم نواجه وصاية إيرانية جديدة عمتجرب تصادر قرار الدولة اللبنانية.

مرة من جديد من هون من عين الرمانة من قلعة الصمود بدنا نقللو ليللي مفكر بمشاريع توسعية بالمنطقة و مشاريغ بتغيّر الحدود و هوية اللبلدان

يمكن فيك تتوسع محل ما بدك

يمكن فيك تتوسع بالعراق

يمكن فيك تسيطر بسوريا

بس بلبنان فشر لأن في أبطال لحيوقفو بوجك متل ما وقفوا بوج كتيرين على مر التاريخ و لحيمنعوك من تحقيق أحلامك التوسعية.

يا رفاق، إذا منعمل مقارنة بين ال75و اليوم منلاقي كتير أمور بتشبه بعضا .. وتما تتكرر حرب الـ75..

لازم الدولة اللبنانية ما تتخلا عن واجباتا وتمنع قيام اي سلطة تانية على أرضا

لازم الجيش اللبناني يكون الجهة الوحيدة الحاملة للسلاح على مساحة الوطن ويكون السد المنيع الوحيد أمام اي الإرهاب.

لازم الكتل النيابية يللي معطلة إنتخابات الرئيس تتوجه ع مجلس النواب لتنتخب بأول جلسة رئيس جديد للبنان تنحافظ على هالنظام الموجود و نمنع إنهيارو.

يارفاق

نضالنا السياسي اليوم، هدفو الحفاظ على الدولة والنظام السياسي و تطويرن  تنتجنّب تكرار حرب الـ75 ونجنّب مجتمعنا مآسيا وآلاما

بس كونو أكيدين، انّو نحنا أحفاد المقاومين الأوائل، أحفاد يوحنا مارون، رفاق بشير الجميّل وسمير جعجع والـ15000 شهيد!

مش لح نخللي هالوطن يسقط، ولا لح نسمح انو مجتمعنا يتعرض لأي خطر من وين ما إجا!

الله يحميكم،

و يحمي لبنان.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل