النرويج أول دولة تنهي التعامل براديو “إف. إم”

تعتزم وزارة الثقافة النرويجية التوقف عن استعمال تقنية البث الإذاعي “إف.إم” في عام 2017، وتحديدا يوم 11 كانون الثاني، لتكون بذلك أول دولة تقدم على هذه الخطوة.

وتنوي النرويج استعمال تقنية البث الصوتي الرقمية “DAB” كمعيار وطني للبث الإذاعي، بحسب بيان وزارة الثقافة.

وتعتمد 22 محطة إذاعية وطنية في النرويج على تقنية “DAB” في الوقت الحالي، مقابل 5 فقط على تقنية “إف.إم”.

ويمكن إضافة 20 محطة إضافية على تقنية “DAB” مستقبلا، علما أن تكلفة تشغيل المحطات الإذاعية بتقنية “إف.إم” أكبر بنحو 8 أضعاف من تقنية “DAB”.

ووفقا لتقارير صحافية، فإن وزارة الثقافة ستمنح المحطات الإذاعية إمكانية الاختيار بين تقنيتي “DAB” و”DAB +”، والتي ظهرت عام 2007 كتحديث للأولى.

وتفكر بالفعل العديد من الدول الأوروبية والآسيوية في الانتقال كليا إلى تقنية “DAB”، ولكنها لم تحدد موعدا محددا لذلك كما فعلت النرويج.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل