بالفيديو: انتفاضة كردية غرب ايران شرارتها فتاة

 

في تاريخ الشعوب حوادث صغيرة تكفلت بتغيير مصير أمم ودول وامبراطوريات. فريناز خسرواني، الشابة الكردية التي قفزت الجمعة من شرفة الفندق الذي تعمل فيه، في مدينة مهاباد الايرانية، هربا من رجل مخابرات حاول اغتصابها، قد تكون هي ذلك الحدث الذي قد يحمل الكثير.

وفاة الشابة الراحلة التي لقبها رواد مواقع التواصل الاجتماعي ببوعزيزي الكرد، تحولت في غضون ساعات إلى شرارة انتفاضة كبرى دخلت يومها الرابع. انتفاضة تكبر وسط تعتيم إيراني رسمي وإعلامي مطبق. لكن مواقع التواصل فعلت فعلتها، وانتشرت الفيديوهات لتظاهرات ضخمة قام خلالها المتظاهرون بإحراق الفندق الذي كانت تعمل فيه فريناز بالاضافة إلى مقر للمخابرات في مدينة مهاباد، كما استبدلوا العلم الايراني بالاعلام الكردية في عدد من المؤسسات الرسمية وفي الطرقات.

وقالت مصادر إن قوات تابعة للحرس الثوري الإيراني حاصرت المدينة بآليات ثقيلة وفرضت طوقاً أمنياً مشدداً حولها، واعتقلت عشرات الأكراد، في حين نقلت بعض التقارير عن ناشطين ميدانيين، حديثهم عن مقتل وإصابة العشرات في اليومين الماضيين.

أحداث إيران، التي بقيت بعيدة عن التداول، لقيت ردود أفعال كثيرة من الأكراد حول العالم فجابت التظاهرات شوارع اسطنبول والمناطق الواقعة تحت الحكم الكردي في سوريا بالاضافة إلى إربيل استنكرت ما وصفته بممارسات النظام الإيراني الوحشية بحق الشعب الكردي الذي تخطى مرحلة الانتفاضات وأصبح يقود ثورات الديمقراطية بحسب ما جاء في بيان مشترك صادر عن الاحزاب الكردية في أوروبا.

 

 

 

 

هل بدأت انتفاضة كردية في ايران، شرارتها فتاة تعرّضت لمحاولة اغتصاب؟ وما هي مهاباد، المتمردة منذ أكثر من تسعة وستين عاماً؟

 

 

 

المصدر:
LBCI, MTV

خبر عاجل