مسيرة من بقاعكفرا نحو صخرة مار شربل

إنطلقت عند الخامسة من مساء أمس مسيرة للاهالي والمؤمنين، من بلدة بقاعكفرا والجوار في منطقة الجبة صعودا نحو صخرة مار شربل الواقعة على الجبل في منطقة الجوار، على وقع التراتيل والترانيم والأناشيد الدينية والصلوات وتلاوة المسبحة من أكثر من مشارك في المسيرة، ورافق ذلك تأملات من الخوري غطاس الخوري والأخ جورج داوود.

وعند السابعة، أقيم قداس الهي ترأسه الخوري غطاس الخوري وعاونه خادم رعية بقاع كفرا الخوري ميلاد مخلوف.

وبعد الانجيل المقدس، ألقى الخوري الخوري عظة تناول فيها سيرة حياة القديس شربل النسكية وحياته الروحية البعيدة كل البعد عن مشاغل الدنيا ومشاكلها. ودعا الى “العودة الى حياة العائلة الحقيقية، كما كان يعيشها القديس شربل ونمط العيش القديم”، متحدثا عن “ممارسة القديس شربل لهذا النمط الذي كان يتميز بالمحبة والتواضع والقرب من الله”، معتبرا انه “القدوة الحقيقية للانسان المؤمن والقريب من الله، طالبا شفاعته للجميع وللمرضى الشفاء”.

وتم في النهاية زياح صورة القديس شربل والتبرك منها

وختاما تبادل المشاركون في المسيرة التهاني وتناولوا ضيافة المناسبة، وكانت من تحضير أخوية مارشربل في بقاع كفرا.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل