إلى الإتحاد الأوروبي…

نشرت صحيفة “ديلي تلغراف” مقالاً افتتاحياً تقول فيه إن الاتحاد الأوروبي ملزم بتقديم المساعدة لمعالجة تدفق المهاجرين في كالي الفرنسية.

ولفتت الصحيفة إلى أن أزمة المهاجرين في مدينة كالي الفرنسية أصبحث تثير المزيد من القلق بسبب إصرار عدد أكبر من المهاجرين على العبور إلى بريطانيا، وإضراب العمال في فرنسا.

وما يجعلها مقلقة أكثر، هو تصريح رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، بأنه يتوقع أن تستمر الأزمة خلال كامل فصل الصيف.

وأشارت الصحيفة إلى أن كاميرون يعي أن الأزمة تعزز صف المعارضين للاتحاد الأوروبي في الاستفتاء المقبل. ولن يتغير ذلك إلا باتخاذ إجراءات صارمة، لافتة إلى أن بريطانيا لم ترحل إلا 4500 مهاجر غير قانوني سنويا من بين مئات الآلاف عبروا حدودها في الأعوام الأخيرة، لأن عددا كبيرا من المهاجرين لأسباب اقتصادية، حسب الصحيفة، مدرجون ضمن طالبي اللجوء.

وطالبت “ديلي تلغراف” الاتحاد الأوروبي بالتدخل بإجراءات تردع المهاجرين غير القانونيين من دخول الاتحاد، وملاحقة شبكات تهريب البشر.

المصدر:
ديلي تلغراف

خبر عاجل