مقتل جنود سوريين بتفجير نفق في إدلب

أعلن ناشطون سوريون أن “جيش الفتح” المؤلف من تحالف فصائل معارضة فجر نفقا للقوات الحكومية في بلدة الفوعة بريف إدلب، الاثنين، مما أسفر عن مقتل أكثر من 20 جنديا من الجيش السوري.

ونشر ناشطون على الإنترنت شريط فيديو للتفجير الذي قالوا إنه تم بأكثر من 15 طنا من المتفجرات. وأظهر الشريط انفجار ضخما تطايرت شظاياه إلى عشرات الأمتار.

وكان “جيش الفتح” أعلن منذ أكثر من 20 يوما إطلاق معركة للسيطرة على بلدتي كفريا والفوعة، آخر تجمع للموالين الرئيس بشار الأسد في محافظة إدلب.

من جهة أخرى، شن الطيران الحربي للجيش السوري قصفا بصواريخ فراغية على بلدتي إحسم وكفرشلايا في جبل الزاوية بريف إدلب.

وفي حلب، هاجم تنظيم داعش مطار كويرس العسكري مما أسفر عن مقتل 15 جنديا من القوات الحكومية بينهم 12 ضابطا.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل