شقيقة العسكري المخطوف خوري: كانوا نصف عراة وطردونا من خيمنا وقالوا باتت لنا

حمَّلت ماري خوري ، شقيقة العسكري المخطوف جورج خوري، مسؤولية إزالة الجرافات صباح أمس الإثنين لبقايا خيم أهالي العسكريين المخطوفين من ساحة رياض الصلح بعد إحراقها من قبل متظاهرين غير منضبطين، إلى منظمي حملة “طلعت ريحتكم”.

وقالت شقيقة العسكري المخطوف خوري لصحيفة “الحياة”: “حذرناهم السبت من المس برمزية الاعتصام الوطنية. وظهر الأحد وصلنا إلى خيمنا التي بدت بحال يرثى لها، وكانت فرشنا على الطريق ويجلس عليها أشخاص نصف عراة ، وعندما دخلنا إليها طردونا منها وقالوا لنا هذه باتت خيمنا”. وفي التاسعة أضرموا النار بخيمنا وشاهدناها تحترق مع صور العسكريين من بعد”، مشيرة إلى “أننا لا نعرف إذا سيسمح لنا المسؤولون بإعادة نصب خيم”.

المصدر:
الحياة

خبر عاجل