كرم: اعلان موقف “القوات” من الحوار قبل نهاية الاسبوع

اعلن عضو كتلة “القوات اللبنانية” النائب فادي كرم ان “الحزب يُعلن موقفه الرسمي من دعوة الرئيس نبيه بري الى الحوار قبل نهاية الاسبوع”، ولم يستبعد ان “يأتي الجواب خلال الكلمة التي سيُلقيها رئيس الحزب الدكتور سمير جعجع في قداس ذكرى شهداء “القوات” السبت”.

وقال لـ “المركزية” “ننتظر ما اذا سيكون هناك “جديّة” في تنفيذ ما سيُتفق عليه في الحوار، اذ ان التجارب في هذا المجال “مريرة”، كـ “اعلان بعبدا” الذي اتّفق عليه في طاولة الحوار التي لم نحضرها، لكن “حزب الله” تنكّر له، كما اننا ننتظر كيف “ستتجدول” الملفات المطروحة اي تراتبيتها على جدول الاعمال، واهم من هذا كله هل اذا ما تم الاتفاق على بعض النقاط الواردة في جدول الاعمال سيتوقف الحوار؟ ام سيستمر. هذه امور كثيرة سنطلّع عليها وندرسها قبل اعطاء موقفنا النهائي، وما اذا كان هناك جدوى للحوار ام انه مجرّد “تنفيس” للوضع”.

واوضح رداً على سؤال ان “موقف “القوات” لن يكون سلبياً الا على خطوات نعتبرها سلبية، فمثلاً عندما تم تشكيل حكومة “سلبية” اظهرت النتائج الان انها كذلك، كان موقفنا منها سلبياً، وعندما عُقدت طاولات حوار لم ينتج عنها شيء كان موقفنا ايضاً سلبياً، واليوم اي مبادرة قد نرى انه سينتج عنها امور سلبية فحتماً سيكون موقفنا سلبياً”.

وذكّر بان “القوات” تفرّدت بمواقفها في مناسبات عدة وتبيّن انها كانت مُحقة”، مؤكداً ان “القوات” كانت وما زالت من اجل الوصول الى نتائج ولعدم تضييع الوقت”.

من جهة اخرى، اعتبر كرم “ان “النزول الى الشارع في هذه الظروف “مُضرّ جداً” ولا يُنتج شيئاً لا بل يؤزّم الوضع، وعلى رغم كثرة المطالب “المُحقّة” الا ان الاسلوب “ازّم” الوضع، خصوصاً ان وضع البلد متأزّم ولم يتحقق شيء من المطالب، لذلك نحن نرفض اي دعوة للنزول الى الشارع”.

المصدر:
وكالة الأنباء المركزية

خبر عاجل