أسود: مقاطعتنا لجلسات الحوار واردة

أشار النائب زياد أسود إلى أن غياب العماد ميشال عون عن الجلسة الثانية للحوار يعتبر رسالة أو موقف، وقال ان هذه الخطوة تحذيرية سيتبعها خطوات أخرى، واعتبر ان مقاطعتنا لجلسات الحوار واردة”، مؤكدا أن “حضور الوزير جبران باسيل على طاولة الحوار هو لإعطاء فرصة جديدة”.

أسود وفي حديث عبر “صوت لبنان” (الأشرفية)، اعتبر أن الرئيس بري والنائب سليمان فرنجية ليسا بعيدين عن ترشيح العماد عون. وقال: “لا نعول على رسالة الرئيس السنيورة لأن المعطيات قد تغير رأيه حول انتخاب العماد عون رئيساً”.

واعتبر أسود أن بعض الشعارات السياسية تهدف إلى منع المسيحيين من التقدم باتجاه تفعيل حضورهم. وأضاف “ان تيار المستقبل يسعى إلى انتخاب رئيس من خارج 8 و14 آذار، ما يمنع المسيحيين من أخذ حقوقهم”.

وأكد أن لا خلافات شخصية مع الوزير باسيل، متمنياً وجود معارضة في كل الأحزاب. وأضاف ان النائب “ابراهيم كنعان ليس حكماً داخل التيار، ولكل شخص رؤيته المختلفة”.

المصدر:
إذاعة صوت لبنان

خبر عاجل