“اللامساواة والديمقراطية في أميركا اللاتينية والشرق الأوسط” في جامعة الروح القدس

نظّمت كلية الفلسفة والعلوم الإنسانية ومركز دراسات وثقافات أميركا اللاتينية في جامعة الروح القدس- الكسليك بالتعاون مع البيت العربي الإسباني والمجلس اللاتيني-الأميركي للعلوم الاجتماعية CLACSO، مؤتمراً دولياً بعنوان “اللامساواة والديمقراطية في أميركا اللاتينية والشرق الأوسط”.

مدير مركز دراسات وثقافات أميركا اللاتينية روبرتو خطلب، شدد على أهمية هذا “المؤتمر الذي يجمع أخصائيين من أميركا اللاتينية ومن الشرق الأوسط ولبنان، بهدف النظر في المشاكل المشتركة، لاسيما مسألة اللامساواة على مختلف المستويات الإجتماعية والإقتصادية، وإيجاد الحلول لها بالإضافة إلى البحث في التحديات التي تطرحها الديمقراطية في المنطقتين”، مؤكداً أنّ “مركز دراسات وثقافات أميركا اللاتينية” في جامعة الروح القدس يحاول بناء جسور أكاديمية بين لبنان والجامعات في أميركا اللاتينية، وهي المنطقة التي تضم أكبر جالية لبنانية في العالم، ولفت إلى أنّ العلاقات الأكاديمية تتطوّر من خلال توقيع معاهدات، وعقد مؤتمرات، وتبادل الأساتذة والطلاّب، وبفضل دعم السفارات الأميركية اللاتينية في لبنان أيضاً”. 

عميدة كلية الفلسفة والعلوم الإنسانية، البروفسور هدى نعمة اعتبرت أنّ “سبب إختيار موضوع هذا المؤتمر يكمن في تزايد قوّة قارة أميركا اللاتينية التي تبدّد، ما كانت تمثّله في الماضي، منوهة بالعلاقة القديمة التي تربط أميركا اللاتينية بالشرق الأوسط ولبنان. 

مفوض رئيس الجامعة للعلاقات الدولية الفرنكوفونية، الأب البروفسور جورج حبيقة نوّه بفرادة الفكرة، عارضاً لإحصاءات بشأن مستوى الحياة ونوعيتها والقدرة الشرائية لدى الأفراد في تلك البلدان، مشيراً الى أنّ منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تسجّل معدل عدم مساواة في توزيع المداخيل يبلغ 38.2%.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل