توقيف عراقي لتزويره مستندات صادرة عن مصرف لبنان ووزارتي المالية والخارجية


أعلنت المديرية العامة لقـوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة انه “بناءً لمعلومات توافرت لمكتب مكافحة الجرائم المالية وتبييض الأموال في وحدة الشرطة القضائية، حول قيام أشخاص بأعمال إحتيالية مختلفة ونتيجةً للمتابعة والرصد:

أولاً: تمكن المكتب المذكور بتاريخ 26/11/2015 وفي محلة الدورة داخل إحدى شركات بيع الأجهزة الخلوية والتحويلات المالية، بالجرم المشهود من توقيف ر. ح. (مواليد عام 1977، عراقي)، أثناء محاولته إيهام صاحب الشركة أنه يوجد بإسمه حوالة مصرفية  بقيمة //672.000// دولار أميركي وهو بحاجة إلى //6200// دولار أميركي لدفعها ضريبة على المبلغ المذكور.

وبالتحقيق معه اعترف بتزوير مستندات صادرة عن مصرف لبنان ووزارتي المالية والخارجية، يستخدمها لإيهام ضحاياه انه يوجد لديه حوالات مصرفية من بنوك في الخارج لا يمكن تحويلها بإسمه لانه أجنبي وهو بحاجة إلى مواطن لبناني أو شركة لديها حسابات لتحويل المبالغ لهم ويتقاضوا عمولة لقاء ذلك، وبعد الإتفاق المبدئي وأخذ المستندات المطلوبة لتحويل المال بإسمهم ليُصار إلى صرفها من مصرف لبنان، يقوم بعد يومين بإرسال صورة عن الحوالة أو الشيك المصرفي الصادر عن البنك المعني في الخارج  ومن ثم يطلب من ضحاياه أموالاً لدفعها بدل ضرائب عن المبالغ المحوّلة لمصرف لبنان، بعدها يأخذ هذه الأموال ويختفي ليتبين بعدها انهم وقعوا ضحية خداع وإحتيال.

وتطلب المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي وبناءً على إشارة القضاء المختص، من المواطنين الكرام الذين وقعوا ضحيته الحضور إلى مركز مكتب مكافحة الجرائم المالية وتبييض الأموال، الكائن في محلة بوليفار كميل شمعون – ثكنة الشهيد العقيد جوزف ضاهر، أو الإتصال على أحد الرقمين: 290881/01 أو 289000/01، تمهيداً لإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل