مصادر في “14 آذار” لـ”الأنباء”: نصرالله أقفل الباب أمام وصول رئيس إلى بعبدا

إعتبرت مصادر قوى “14 آذار” والقوى الإقليمية والعربية الداعمة لها، أن الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصرالله ، بموقفه الواضح الذي أبلغه إلى رئيس “تيار المردة” النائب سليمان فرنجية بتمسكه بترشيح رئيس “تكتل التغيير والإصلاح” النائب ميشال عون ، يكون قد أقفل باب وصول رئيس جمهورية الى بعبدا ، لكن المصدر طمأن من يعنيهم الأمر الى وجود قرار دولي جامع بحتمية وجود رئيس للجمهورية في لبنان في مطلع العام الجديد لإعتبارات دولية، ربما كانت في خلفية إصرار البعض على إبقاء رأس هرم الدولة اللبنانية شاغرا!

وإعتبر المصدر نفسه في تصريح إلى صحيفة “الأنباء” الكويتية، أن بوسع “14 آذار” و”تيار المستقبل” المباهاة بتقديمهم الفرصة الى الفريق الآخر لإنتخاب أحد أركانه وهو سليمان فرنجية ، لكن هذا الفريق لم يحسن التعامل حتى الآن. كما انه تم الإفساح في المجال لرئيس مجلس النواب نبيه بري ، بوصفه نقطة توازن وإعتدال كما وصفه السفير السعودي علي عواض عسيري بعدما سلمه دعوة رئيس مجلس الشورى السعودي لزيارة الرياض، كي يمارس سحره السياسي بين أركان فريق “8 آذار” الذي هو محسوب عليه.

المصدر:
الأنباء الكويتية

خبر عاجل