أوساط سياسية: إنفجر الإحتقان.. وإنكسر زجاج التحالف بين عون وفرنجية

إنشغلت مختلف الأوساط السياسية أمس بإعادة تقييم الموقف في ضوء ما حصل بين المرشح الرئاسي النائب سليمان فرنجية وبين وزير الخارجية جبران باسيل.

ورأت الأوساط أن إنفجار الإحتقان بين “التيار الوطني الحر” و”تيار المردة” خلال جلسة الحوار الوطني أول من أمس الأربعاء، كسر زجاج التحالف بين العماد ميشال عون والنائب سليمان فرنجية ، وأوحى لمتتبعي بوصلة الرئاسة اللبنانية المكبلة بالفراغ بأن إعادة توحيد صف هذه القوى خرج عن قدرات ضابط إيقاعها الرئيسي الذي هو “حزب الله”.

ويقول مصدر وزاري لصحيفة “الأنباء” الكويتية، إن معظم الأوساط تعوّل على ما سيقوله رئيس تكتل “التغيير والإصلاح” العماد ميشال عون في عشاء “التيار الوطني الحر” مساء الإثنين المقبل، بعد حسم النائب فرنجية خياره كمرشح رئاسي بوجه العماد عون مباشرة هذه المرة.

إقرأ أيضا:

زوار فرنجية لـ”السياسة”: متمسك بترشيحه أكثر من أي وقت مضى

المصدر:
الأنباء الكويتية

خبر عاجل