بالفيديو: حرب القمح… بين حكيم وأبو فاعور

 

أعلن المكتب الاعلامي لوزير الاقتصاد والتجارة آلان حكيم انه “في ما خصّ موضوع القمح الذي اعلن وزير الصحة العامة احتواءه على مادة اوكراتوكسين، فان قانون الحجر النباتي وتدابير الصحة النباتية اعطى صلاحية الرقابة على مستوردات هذه المنتجات الى وزارة الزراعة، وعلى الرغم من عدم صلاحيتها اخذت وزارة الاقتصاد والتجارة عينات من هذا القمح، وذلك حرصا منها على السلامة الغذائية وصحة المواطن، وتم تحليلها في معهد البحوث الصناعية.

وقد بينت النتيجة الآتي: ان القمح سليم ولا يحتوي على اي مادة مسرطنة او ضارة.
ويشار الى ان هذا القمح مستورد لصالح احدى الشركات الخاصة”.

ولاحقاً أصدر مكتب وزير الصحة العامة وائل أبو فاعور البيان الاتي:

“تعقيبا على بيان وزارة الاقتصاد والتجارة التي أعلنت فيه ان نتائج تحاليل عينات القمح التي أخذتها بينت ان القمح سليم ولا يحتوي على اي مادة مسرطنة او ضارة، يهم وزارة الصحة العامة ان توضح ما يلي:
اولا: تؤكد وزارة الصحة انها قامت بأخذ 6 عينات قمح من مرفأ بيروت اثناء تفريغها في 2 شباط 2016 وأخضعتها للتحاليل، فجاءت 4 منها غير مطابقة للمواصفات وتحتوي على مادة الاوكراتوكسين المسرطنة.
ثانيا: عادت وزارة الصحة وأخذت عينات قمح جديدة بتاريخ 24 شباط 2016، 12 عينة من خزان قمح مصدره اميركي، جاءت نتائجها مطابقة للمواصفات، و12 عينة من خزان قمح آخر مصدره روسي، جاءت نتائج 5 منها غير مطابقة للمواصفات وتحتوي على مادة الاوكراتوكسين.
ثالثا: توضح وزارة الصحة ان نسبة الاكراتوكسين المسموح بها يجب ان تكون اقل من 5 ميكروغرام في الكيلوغرام الواحد، في حين تعدت نسبتها في عينات القمح غير المطابقة ال 26 ميكروغرام في الكيلوغرام الواحد.
رابعا: ان وزارة الصحة قد استندت الى 31 عينة من مصادر مختلفة وتواريخ متباعدة للتأكد من صحة البيانات، وهو ما أثبت النتائج التي تم الاعلان عنها والتي قمنا بتوزيعها على الاعلام اليوم.
خامساً: تأسف وزارة الصحة لأن كميات القمح التي أجريت التحاليل على عينات منها قد تكون اصبحت داخل الاسواق اللبنانية، وتتمنى على وزارة الاقتصاد بدل إنكار الامر ان تبحث عن آلية لتتبع القمح في الاسواق، اذا كان ذلك ممكنا، وان تعمل على منع إدخال شحنات قمح جديدة قبل إخضاعها للفحوص وفق الآلية التي طالبت بها وزارة الصحة بالامس والتي أرسلت نسخة منها الى وزارة الاقتصاد”.

 

المصدر:
MTV, الوكالة الوطنية للإعلام, فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل