إيلي الفرزلي لـ”المسيرة”: تفاهم “القوات” و”التيار” ضروري واستراتيجي

إعتبر رئيس مجلس النواب السابق إيلي الفرزلي أن ما يعيشه لبنان اليوم هو أكبر من أزمة حكم، إنه أزمة شراكة وطنية ورأى في حديث خاص لـ”المسيرة” انه من الأفضل أن يعطي “التيار الوطني الحر” و”القوات اللبنانية” لنفسيهما حرية المناورة والحركة، وتابع: “معهم حق في أن إعادة تكوين السلطة المجسدة بقانون الانتخابات ولكن دعونا نشارك في تشريع الضرورة في القضايا المذكورة في الدستور والتي تحتاج الى الثلثين في مجلس الوزراء”، مطالباً بإبقاء خيط أكثر ليونة في العلاقة مع الرئيس نبيه بري.

ووصف مسألة جهاز أمن الدولة بأنه جزء من أزمة الشراكة الوطنية، لافتاً الى أن العماد ميشال عون لم يعد مع 8 آذار أما حضور “القوات” هو الذي يؤمن استمرار 14 آذار سائلاً: “إذا خرج هذا المكوّن المسيحي من 14 آذار ماذا يبقى منها”؟

وعن التفاهم بين “القوات” و”التيار” أبدى الفرزلي اعتقاده بأن هذا التفاهم لا يجب أن يكون على أساس أنه علاقة ظرفية بل  يجب أن يكون عنواناً لتعاون أوسع في لحظة إعادة تكوين المنطقة، وإذ شدد على وجوب أن ينتصر التفاهم بين “القوات” و”التيار” في الانتخابات البلدية أكد أن الحرب على هذا التفاهم استراتيجية لأن هذا التفاهم استراتيجي.

المقابلة كاملة في عدد “المسيرة” هذا الأسبوع والموجود في الأسواق.

 

المصدر:
المسيرة

خبر عاجل