مصادر “حزب الله”: سلامة يقود عملية التضييق طامحا للوصول إلى قصر بعبدا

لم تخف الأوساط المطلعة كيفية تعامل “حزب الله” مع ما تصفه أوساطه بـ”تضييق الخناق المالي” عليه، متهمة حاكم مصرف لبنان المركزي بأنه هو الذي يقود هذه العملية في طموح منه للوصول إلى قصر بعبدا.

وكشفت هذه الأوساط، كما نقلت صحيفة “اللواء”، أن الحزب يدرس خيارات من شأنها أن تعيد الأمور إلى نصابها، ومن بينها عقوبات مماثلة “بالإيحاء لمتمولين شيعة بسحب ودائعهم التي تقدر بأكثر من 50 مليار دولار من المصارف المنخرطة في الإجراءات الأميركية، والتي تصفها أوساط الحزب بأنها “أميركية أكثر من الأميركيين”.

وتوقفت مصادر “حزب الله” عند كلام سلامة: “نحن لا نريد اموالاً غير مشروعة في نظامنا، كما لا نريد لعدد قليل من اللبنانيين أن يفسد صورة البلاد أو الاسواق المالية في لبنان”، ووصفته بأنه “مشين وغير مقبول”، معربة عن تفهمها لموقف الحكومة، لكنها طالبتها “بموقف صريح وواضح من التعديات والانتهاكات التي تمس بالإستقرار والعيش الوطني”.

المصدر:
اللواء

خبر عاجل