الراعي من بقاع كفرا: نطلب شفاعة القديس شربل كي يلهم المسؤولين

 

توّج البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي إحتفاليات عيد القديس شربل في بقاع كفرا، وترأس القداس الإحتفالي الذي أقيم في باحة المدرج الجديد الذي أنشأته البلدية.

وألقى الراعي عظة تناول فيها سيرة القديس شربل وعجائبه وقال: “القديس شربل إبن بقاع كفرا يجمعنا في عيده الزرع الجيد الذي زرعه يسوع في هذه البلدة على مشارف وادي القديسين وفي جبة بشري وقرى أرز الرب الأرض الخصبة بالصلوات والإيمان. فحافظ على هديته وأعطى زرعا جيدا عاشه في حياته متلألأ كالشمس في ملكوت الرب. وكما الشمس تنير الكرة الأرضية فالقديس شربل ينير كل البلدان وهو عابر للقارات يخاطب كل القلوب والضمائر. يسعدنا أن نحتفل معكم بعيده لكي تظل هذه الأرض خصبة يزرع فيها الله يعكس وجهه في عالمنا ومجتمعنا ودولتنا وكنيستنا”.

وتابع: “نحن نطلب شفاعته وهو قديس لبنان لكي يلهم المسؤولين في هذه الأرض المشرقية التي تجلى فيها قدس الله وصلب الفداء إرتفع وأعلن إنجيل السلام. نحن يؤلمنا أن تصبح هذه الأرض أرض الحديد والنار وإننا نؤمن أن يد القديسين وبالرغم من كل الظواهر التي تنزع الرجاء هي تقينا من الصواعق والعواصف التي تضرب منطقتنا. أحيي كل عائلة تعلم الصلاة وتنقل الإيمان. أحيي هذه المنطقة بكل إنجازاتها وللتعاون الوثيق بين الوقف والبلدية والكنيسة والمسؤولين السياسيين. فما أجمل أن يجتمع الدين والدنيا مع بعضهم لما فيه خير الناس والبناء في مجتمعنا”.

 

مخلوف

وبعد القداس، ألقى رئيس إتحاد بلديات قضاء بشري رئيس بلدية بقاع كفرا إيلي مخلوف كلمة توجه فيها الى البطريرك الراعي، قائلا: “من سنة الى سنة يفصلنا فاصل زمني فقط لا يرقى الى التواصل القائم بيننا، تواصل الرعية بالراعي الصالح، وتواصل كل مؤمن مع أبيه ورئيسه، تواصل كل أبناء بقاع كفرا في لبنان وبلدان الإنتشار بالبطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي. هؤلاء الأبناء المخلصون الراسخون في الإيمان وفي الهوية والجذور ينتظرونكم ليس فقط مرة كل سنة تتوجون فيها فرحهم بعيد مار شربل، بل ينتظرونكم في كل لحظة تطلون فيها بصوتكم حاملا بشرى الراعي، بشرى الحق والحقيقة والرجاء”.

وتابع: “أجل يا صاحب الغبطة لم ير المؤمنون يوما سبيل خلاصهم إلا بكنيستهم التي تقودونها أنتم اليوم قيادة رائدة هادفة الى تعزيز دورها وحضورها ورسالتها الآن وفي المستقبل فوق أرض لبنان. بهذا الرجاء نتطلع إليكم يا صاحب الغبطة والنيافة، ونصلي كي يمدكم الله بأسباب القوة والنجاح، وما نقوم به من عمل بلدي سواء في بقاع كفرا أو على مستوى إتحاد بلديات قضاء بشري ليس سوى الصدى لصوتكم الداعي الى التنمية الكفيلة بترسيخ الناس في أرضهم وتعزيز فرص بقاء شبابنا هنا في هذه الأرض”.

 

وحضر القداس النائب ستريدا جعجع، محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا، قائمقام بشري ربى الشفشق، رئيس إتحاد بلديات قضاء بشري رئيس بلدية بقاع كفرا إيلي مخلوف، رؤساء البلديات في المنطقة، ومخاتيرها، نائب قائد منطقة الشمال الإقليمية في قوى الأمن الداخلي العقيد وجيه متى، مدير التعبئة في الجيش اللبناني العميد بطرس جبرايل، رئيس المفرزة القضائية في الشمال المقدم نديم عبد المسيح، رئيس الامن العام في بشري النقيب جورج بشارة، رئيس فرع المعلومات في زغرتا وبشري النقيب جورج رزق، قائد فصيلة درك بشري الرائد خليل الأشقر، مأمور نفوس بشري جوني إيليا، عضو اللجنة الأسقفية للحوار المسيحي الإسلامي جوزف معوض، إضافة الى منسقي “القوات اللبنانية” في القضاء وحشد من المؤمنين وأبناء المنطقة والجوار.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل