لا عطلة لمجلس الوزراء ووزيرا “التيار” نحو الإعتكاف

نفى عدد من الوزراء من الذين اتصلت بهم “اللواء” ما تردّد في أروقة السراي الحكومي، في أعقاب انتهاء جلسة مجلس الوزراء أمس الخميس، عن عطلة أسبوعين لمجلس الوزراء، ابتداءً من الخميس المقبل، فيما أكّد وزير الإعلام رمزي جريج لـ”اللواء” انه سأل الرئيس تمام سلام عن هذا الموضوع، فنفى له ذلك، مؤكداً ان المجلس سيلتئم كالعادة يوم الخميس المقبل.

لكن مصدراً وزارياً ربط لـ”اللواء” ما تردّد عن عطلة مجلس الوزراء، بمجريات ما جرى في الجلسة حول التعيينات العسكرية، واعتراض وزيري “التيار الوطني الحر” جبران باسيل والياس بو صعب على السيناريو الذي اعتمده وزير الدفاع الوطني سمير مقبل بطرح ثلاثة أسماء لتعيين أحدهم خلفاً للأمين العام لمجلس الدفاع الأعلى اللواء محمّد خير الذي تنتهي مُدّة ولايته في 23 آب الحالي، وسقوط هذا السيناريو حينما صوت 7 وزراء فقط للاسماء الثلاثة، فيما المطلوب كان ثلثي الأصوات، مما يرجح صدور قرار التمديد للواء خير اليوم من قبل الوزير مقبل، استناداً للمادة 55 من قانون الدفاع الذي تجيز له تأجيل تسريح الضباط لمدة سنة.

وكشف المصدر ان الوزير باسيل اعترض بشدة على ما جرى وتساءل منفعلاً: لماذا هذه العرقلة لمجلس الوزراء وتعريض الحكومة للاهتزاز.. في إشارة إلى احتمال مقاطعة الوزيرين الجلستين المقبلتين للحكومة أو اعتكافهما، ريثما يتم السيناريو الآخر بالتمديد لقائد الجيش العماد جان قهوجي.

المصدر:
اللواء

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

خبر عاجل