جرحى في تفجير استهدف مقر الحزب الحاكم شرق تركيا

استهدفت سيارة مفخخة مركز مدينة وان التركية (شرق البلاد)، وذلك في منطقة بيش يول بالقرب من فرع حزب “العدالة والتنمية” الحاكم في المدينة ومقر إدارة الولاية، ما أدّى إلى جرح 27 شخصاً، بينهم اثنان من عناصر الشرطة.

وأوضح مدير الأمن في ولاية وان، محمد سعاد إيكيجي، في بيان،  أنّ “هجوم بسيارة مفخخة استهدف نقطة تابعة للشرطة مكلفة بحماية مقر الحزب الحاكم في المدينة، ما أدى إلى جرح 27 شخصاً بينهم اثنين من قوات الشرطة، وكذلك اثنين بحالة حرجة من المواطنين المدنيين”.

وأكّد النائب عن العدالة والتنمية في المدينة ونائب رئيس الوزراء السابق، بشير أتلاي، أنّ “الهجوم تم تنفيذه بسيارة مفخخة”.

بدوره، قال النائب عن “العدالة والتنمية” في المدينة، برهان كايوترك، إنّ “الانفجار استهدف فرع (العدالة والتنمية) في المدينة والمغلق، اليوم، لعطلة عيد الأضحى، مما أسفر عن تدمير جزء من المبنى دون سقوط قتلى”، متهماً “حزب العمال الكردستاني بالوقوف وراء الهجوم”.

ويأتي الانفجار بعد قيام الحكومة التركية بتعيين قيمين على 24 بلدية تابعة لـ”حزب الشعوب الديمقراطي”، بدل ممثلي الحزب، المتهمين بالتعاون مع العمال الكردستاني.

وتشهد المنطقة الشرقية في تركيا اشتباكات بين عناصر “الكردستاني” وقوات الأمن التركية، بعد شنّها هجوماً واسعاً على مواقع الحزب في الأرياف في كل من ولاية هكاري ووان، أدّت إلى تكبّد الحزب خسائر كبيرة.

 

 

المصدر:
وكالات

خبر عاجل