قداس لراحة أنفس شهداء “المقاومة اللبنانية” جنوب السويد

أقام حزب “القوات اللبنانية” ــ منسقية السـويد ــ مركز يوتبوري وبمشاركة مركزَي ترولهاتن وخوفده قداسـاً احتفالياً لراحة أنفس شهداء المقاومة اللبنانية وعلى رأسـهم الرئيـس بشـير الجميّل، وذلك في كنيسـة Advent  في يوتبوري. احتفل بالذبيحة الإلهية الأب جورج نعمة الذي ألقى في عظته كلمة شـدّد فيها على معاني الشـهادة عند المسـيحيين والتضحيات التي بُذِلَت فداءاً للوطن كي نبقى في أرضنا لبنان، وعلى وجوب الإسـتمرار والبقاء على أهبة الإسـتعداد للدفاع عن وجودنا الحر في المنطقة.

شـارك في القداس ممثلون عن مختلف الأحزاب اللبنانية ولا سـيما التيار الوطني الحر ممثلاً بالسـيد خير سـكاف، وحزب الكتائب اللبنانية ممثلاً برئيـس إقليم السـويد السـيد سـيزار جبيلي، إضافة إلى حشـد من أبناء الجالية اللبنانية. كما شـارك الحزبان المذكوران في قراءة النوايا خلال القداس.

بعد القداس ألقى رئيـس مركز يوتبوري الرفيق طوني جعجع كلمة رحّب فيها بالحضور شـاكراً كل من سـاهم في إنجاح الحدث وتنظيمه. وتابع جعجع كلمته التي أثلجت صدور الحاضرين إذ ناجى فيها، وبطريقة إنشـائية عذبة، الرفاق الشـهداء الذين غسـلوا وسـقوا بدمهم أرض الوطن، وبأنه إذا ما كان قد كُـتِبَ علينا أن نكون مشـروع مقاومة وشـهادة في سـبيل حريّتنا فنحن للقضية حاضرين ونحن الحراس الذين لا ينعسـون.

بعد القداس انتقل الحضور إلى صالون الكنيسـة على حفل كوكتيل.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل