الرئاسة بين جعجع وبونافون والأخير ينقل قلق فرنسا

التقى رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع في معراب رئيس دائرة الشرق الأوسط وشمالي إفريقيا في وزارة الخارجية الفرنسية جيروم بونافون  Jérôme Bonnafont، في حضور السفير الفرنسي في لبنان Emmanuel Bonne إيمانويل بون ومدير مكتب جعجع المحامي إيلي براغيد.

وتأتي جولة بونافون إلحاقاً بزيارة وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت وتمتد لحوالي 48 ساعة في لبنان حيث سيلتقي بالقيادات السياسية اللبنانية مع اقتراب موعد جلسة انتخاب رئيس جديد للجمهورية في 31 من الجاري.

ونقل بونافون قلق فرنسا على الوضع الاقتصادي والمعيشي في لبنان الذي بدأ يلامس حدود الإنهيار، كما وضع زيارته في إطار استطلاع القيادات السياسية لمعرفة مدى إمكانية انتخاب رئيس جمهورية في جلسة الانتخاب المقبلة. هذا وأكّد بونافون وقوف فرنسا دائماً الى جانب لبنان بغية تعزيز الأمن والاستقرار ومكافحة الإرهاب ودعم الاقتصاد.

وتطرق الحديث الى الوضع الاقليمي ولاسيما التطورات في سوريا وبدء حملة استعادة الموصل من “داعش”.

الحريري عرض مع بونافون للأوضاع في لبنان

ديبلوماسي فرنسي زار الراعي: عرضت تنظيم اجتماع دولي لدعم لبنان

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل