مخيم دائرة الجامعة اللبنانية في مصلحة الطلاب في “القوات”.. “ونبقى على الوكالة أمناء”

نظمت دائرة “الجامعة اللبنانية” في مصلحة الطلاب في “القوات اللبنانية” مخيمها السنوي تحت شعار “ونبقى على الوكالة أمناء” في 28، 29 و30 تشرين الأول الماضي في بلدة رعشين الكسروانية.

 وبدأ المخيم رسمياً يوم الجمعة 28 تشرين الاول بعد وصول مسؤولي الخلايا الى المخيم، حيث القى رئيس الدائرة الرفيق شربل الخوري كلمة ترحيبية قبل ان يُعرض وثائقي عن غابة ارز الشهيد في حي طبرية في رعشين لتأكيد تاريخنا المقاوم والحفاظ عليه، كما عرض فيلم يتحدث عن المقاومة الإيرلندية عام 1920، والذي يتشابه كثيراً مع المقاومة اللبنانية، وطُرح على المشاركين اسئلة تناولت الفيلم.

 اليوم الثاني من المخيم بدأ بعرض الامانات وكيفية عمل وادارة الخلايا، وبعدها القى رئيس دائرة الجامعة اللبنانية السابق وعضو جهاز التنشئة السياسية في الحزب الرفيق ايلي جعجع محاضرة تناول فيها ابرز المحطات التي مر بها حزب “القوات اللبنانية” حتى اليوم، كما تطرق الى أهمية التحالف مع “التيار الوطني الحر” وترشيح العماد ميشال عون الى رئاسة الجمهورية.

 وبعد استراحة الغذاء، شارك الطلاب في ورشة عمل مع مستشار رئيس الحزب للشؤون التنظيمية اسعد سعيد، هدفها العمل الجماعي والتعاون بين المجموعات، ومن ثم شارك الطلاب في محاضرة ألقاها رئيس جهاز التنشئة السياسية في الحزب الرفيق الدكتور انطوان حبشي، وانتهى اليوم الثاني بسهرة نار في ظل اجواء قواتية رائعة.

وفي اليوم الثالث، شارك الطلاب في مسيرة من مكان المخيم الى غابة أرز الشهيد في القرية، واختتم المخيم بقداس إلهي في كنيسة مار اسطفان، اول شهيد في الكنيسة، ليجول بعدها الطلاب في  دير سيدة الزروع وغابة الشهيد التي تحتوي نصباً تذكارية لشهداء المقاومة اللبنانية.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل