فرنجية لن يقف عائقا أمام تشكيل الحكومة.. لكنه يشترط!

لم تحدد الأوساط القريبة من الرئيس المكلف سعد الحريري أي موعد لتشكيل الحكومة ، بإنتظار تجاوز بعض العراقيل التي لا تزال تؤخر الولادة، ومن بينها عقدة رئيس “تيار المردة” النائب سليمان فرنجية .

وأوضحت المصادر نفسها لصحيفة “السياسة” الكويتية، أن الحريري يحاول بالمشاورات المعلنة وغير المعلنة ايجاد الصيغة المناسبة لتجاوز هذه عقدة فرنجية ، بالتشاور مع رئيس الجمهورية ميشال عون ، الذي يحرص على اتخاذ كل ما من شأنه تعبيد الطريق أمام التأليف في وقت قريب، على أمل ان يتم التجاوب مع البيان الذي أصدره للوقوف على هواجس جميع الفرقاء، وفي مقدمهم فرنجية ، الذي أكدت أوساطه لـ”السياسة”، أنه “لن يقف عائقاً أمام تشكيل الحكومة ، لكنه لن يقبل بأقل من حقيبة معتبرة، وليس مجرد حقيبة هامشية، خاصة بعدما ظهرت محاولات جدية لتطويقه وتحجميه سياسياً من جهات لم تعد خافية على أحد”، في اشارة الى تحالف “التيار الوطني الحر” و”القوات اللبنانية”!

وأشارت الأوساط القريبة من الحريري الى ان فرنجية سيتعامل بإيجابية مع أي دعوة توجه إليه من قبل رئيس الجمهورية لزيارته في القصر الجمهوري والبحث في كل ما يمكن اتخاذه من أجل تسهيل التأليف، بإعتبار أن توفير الاجواء التي تضمن تأمين انطلاقة قوية للعهد الجديد مسؤولية جميع الاطراف، التي لها مصلحة في أن تستعيد المؤسسات الدستورية دورها وفاعليتها بعد سنتين ونصف السنة من الشغور الذي ترك تداعيات سلبية على مختلف الاصعدة.

المصدر:
السياسة الكويتية

خبر عاجل