قمة مجلس التعاون الخليجي تنطلق اليوم في البحرين

تنطلق في العاصمة البحرينية المنامة، اليوم الثلثاء، القمة الـ37 لدول مجلس التعاون الخليجي، وتستمر يومين، وتحظى باهتمام واسع، في ظل الأوضاع الراهنة للمنطقة العربية، إضافة إلى الملفات الحساسة المتوقع أن يبحثها المجتمعون، لا سيما المتعلقة بسورية واليمن.

كما تشارك في القمة رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي. وقد بحث وزراء خارجية دول مجلس التعاون، مساء أمس الإثنين، مع وزير شؤون الشرق الأوسط وأفريقيا في وزارة الخارجية البريطانية، توبياس ألوود، تحضيرات قمة خليجية بريطانية، تُعقد في البحرين، غداً الأربعاء.

ووصلت ماي، مساء الإثنين، إلى المنامة، حيث التقت رئيس الوزراء البحريني، خليفة بن سلمان آل خليفة، فيما من المقرر أن تجتمع مع قادة دول مجلس التعاون على العشاء، مساء اليوم، ثم تلقي كلمة أمام المجلس، غداً الأربعاء.

وقال وزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد، وفق ما أوردت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية، إنّ “اللقاء المرتقب بين قادة دول الخليج وماي، يعكس الإرادة الحقيقية والجادة في فتح المزيد من مجالات التعاون، وتدشين مرحلة جديدة زاهرة في العلاقات بين الجانبين، وتعزيز الدور المحوري الذي يقوم به الجانبان على الصعيدين الإقليمي والدولي”.

بدوره، أعرب ألوود عن تطلّع رئيسة وزراء بريطانيا، إلى لقاء قادة دول مجلس التعاون، مشيداً “بما تحققه دول المجلس من تقدّم، لا سيما في مجالي التنمية الاقتصادية والبشرية، وما تتسم به مجتمعاتها من انفتاح وتواصل مع مختلف دول العالم”، بحسب الوكالة البحرينية.

وخلال الاجتماع، تم التباحث حول الموضوعات المطروحة على جدول أعمال “القمة الخليجية – البريطانية”، واستعراض أوجه التعاون المشتركة بين دول الخليج والمملكة المتحدة.

كذلك تمت مناقشة آخر التطورات السياسية على الساحتين الإقليمية والدولية، لاسيما الأوضاع في سورية والعراق واليمن، والجهود الدولية لمكافحة “الإرهاب”.

وستكون ماي أول رئيس وزراء لبريطانيا وأول امرأة تحضر قمة خليجية، وثاني زعيم أوروبي يحضر قمة خليجية، وذلك بعد فرانسوا هولاند، الذي سبق أن حلّ ضيف شرف على القمة التشاورية في الرياض، في مايو/أيار 2015.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل