مارون مارون: “القوات اللبنانية” لم تشارك في الحكومة للتربّع على السلطة

 

إعتبر رئيس دائرة الإعلام الداخلي في جهاز الإعلام والتواصل في حزب “القوات اللبنانية” مارون مارون أن “القوات” لم تشارك في الحكومة لا لكسب مغانم ولا للتربع على عرش السلطة، إنما لخدمة الوطن والمواطن خاصة وأنها شريكة فعلية في العهد الجديد، كما تسعى إلى قيام دولة قوية وقادرة وتجهد لإعادة بناء المؤسسات.

وأضاف مارون في حديث ل LBC، أن الدكتور “سمير جعجع” الذي رفض كل إغراءات السلطة خلال السنوات الطويلة الماضية حيث بقي على قناعاته وسلّم نفسه لأعدائه، هذا الإنسان وهذه القيادة لا تُغريها مقاعد السلطة، بدليل أن “الحكيم” قد تخلّى عن ترشّحه لرئاسة الجمهورية وتبنّى ترشيح العماد عون إنقاذاً من فراغٍ كاد يودي بالبلاد إلى انهيار مالي واقتصادي وربما إلى ضرب الكيان.

ووصف مارون العلاقة بين “القوات” و”حزب الله” هي علاقة تواصل وليست علاقة تفاوض، لأنه مع بداية العهد الجديد دخل لبنان مرحلة تبريد الأجواء الداخلية لاقته “القوات” بتبريد أكبر وردت التحية بالتحية، خاصة بعد انتخاب رئيس للجمهورية وتشكيل حكومة ونيلها الثقة، كل هذه الايجابيات أرخت ارتياحاً على الوضع السياسي.

ورداً على سؤال أوضح مارون أن الفارق كبير بين التواصل والتفاوض، فالتواصل يكون نتيجة لقاءات غير معدة مسبقاً ولا ينتج عنها تفاهمات أو اتفاقات، بينما التفاوض هي لقاءات معدّة سلفاً وفقاً لجدول أعمال متفق عليه ينطلق من قواسم مشتركة وينتج عنه تفاهم أو اتفاق.

وختم مارون كلامه أن “القوات اللبنانية” هي مكوّن أساسي من المجتمع اللبناني وغير منعزلة لا بل منفتحة على كل من يسعى إلى ترسيخ الإستقرار وتدعيم المؤسسات بهدف الوصول إلى وطن آمن يليق بكل أبنائه. 

المصدر:
LBCI

خبر عاجل