دراسة جديدة تقلب نظرية سابقة: أمهات أكبر لأطفال أذكى

كشفت دراسة جديدة أن الأطفال الذين يولدون لأمهات أكبر سناً، يحرزون نتائج أفضل في اختبارات الذكاء من أولئك الذين ولدوا لأمهات أصغر.

وكانت دراسة قديمة اجريت على الأطفال الذين ولدوا عام 1970 من أمهات تتراوح أعمارهم بين 25 و29 عاماً قد أشارت أنهم أذكى من الأطفال الذين ولدوا لأمهات أكبر بعشر سنوات، إلا أن الدراسة الأخيرة عكست تلك النتائج.

وأجريت الدراسة الجديدة بواسطة مدرسة لندن للاقتصاد، ومعهد ماكس بلانك للبحوث الديمغرافية.

ودرس الباحثون بيانات من ثلاث دراسات طويلة الأجل في بريطانيا، دراسة تنمية الطفل الوطنية عام 1958، ودراسة الفوج البريطاني 1970، ودراسة فوج الألفية عام 2001، وتم اختبار القدرة الإدراكية للأطفال في سن 10 و11 عاماً.

يذكر أن ذكاء الأطفال عامل جيني يتوارثه الأبناء عن أمهاتهم بنسبة أكبر من الآباء، إذ أن الجينات التي تحدد ذكاء الأبناء تتركز في الكروموسوم الموجود منه اثنان عند الأم، في حين يحمل الأب واحدا منه فقط.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل