حاصباني: التعاون بين الوزارة والمستشفيات ضرورة لرفع مستوى الإستشفاء في لبنان

تابع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني بعد ظهر اليوم جولته على المراكز الصحية وعدد من المستشفيات في بيروت والهادفة إلى التشجيع على تلقيح الأطفال من جهة والإضاءة على أهمية المراكز التي تقدم الرعاية الصحية الأولية سواء لدى القطاع الأهلي أم من خلال مستشفيات خاصة وحكومية.

وقد توجه إلى مستشفى القديس جاورجيوس في الأشرفية حيث تمت استضافة الوزير حاصباني والوفد المرافق على مائدة الغداء قبل جولة على المركز الصحي في المستشفى  برفقة المسؤولين في إدارة المستشفى. وأدلى الوزير حاصباني بتصريح أعلن فيه عن ضم مركز الرعاية الصحية في هذا المستشفى إلى شبكة الرعاية الصحية الأولية التي تهتم بها وزارة الصحة، والتي ستعتمدها كمدخل أساسي لرعاية صحية شاملة على حساب وزارة الصحة، بحيث يكون لكل من المواطنين ملف صحي يبدأ في مركز الرعاية الصحية الأولية.

وشكر القيمين على المستشفى الساعين إلى تطوير العمل الصحي في لبنان متمنيا لهم كل التوفيق ومتمنيا أن يكون هذا العمل خطوة أولى باتجاه رعاية صحية شاملة لكل اللبنانيين.

وردا على سؤال عن قانون الإنتخابات النيابية، قال الوزير حاصباني إن الإجواء إيجابية موضحًا أنه تمت مناقشة الآلية التي سيتم فيها طرح نص لقانون الإنتخابات على مجلس الوزراء على أن تكون هناك خطوات عملية وإيجابية. ووصف نائب رئيس مجلس الوزراء النقاش بأنه كان هادئًا وموضوعيًا وقد وضع الجميع تطلعاتهم حيال القانون الجديد المفترض. وتوقع حدوث تطورات إيجابية في هذين اليومين، إذ سينكب مجلس الوزراء على صياغة النص النهائي للقانون، مشبهًا ما يحصل بما حصل لدى صياغة البيان الوزاري حيث كانت الأجواء إيجابية.

مركز الحرج المقاصدي

بعد ذلك، إنطلق الوزير حاصباني والوفد المرافق في الحافلة المخصصة للنشاط إلى مركز الحرج المقاصدي للرعاية الصحية الأولية في الحرج – بيروت حيث كان في استقباله رئيس جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية أمين الداعوق ومجلس إدارة المستشفى. وجال وزير الصحة العامة على مركز الحرج للرعاية الأولية وهو تابع لجمعية المقاصد وجزء من الشبكة الوطنية للرعاية الصحية الأولية، ويقدم كسائر المراكز رزمة من الخدمات الأساسية للمواطن.

مستشفى الرسول الأعظم

وفي مستشفى الرسول الأعظم، جال الوزير حاصباني يرافقه المسؤولون في إدارة المستشفى على أقسام الطوارئ والعلاج والعناية بالقلب. وشدد في تصريح أدلى به على أهمية تنمية وتطوير القطاع الصحي بكافة مستوياته، مشيرًا إلى أن القطاع الصحي لا يميز بين لبنان وآخر أو بين منطقة وأخرى أو بين طائفة وأخرى أو إنتماء وآخر. ولفت إلى أنه لكل اللبنانيين الحق بطبابة من أفضل المستويات وعلاج بأفضل الطرق وأنسبها. وقال حاصباني إن همنا الوحيد هو أن نستطيع أن نغطي بأقل كلفة ممكنة أكبر عدد من المواطنين بأفضل العلاجات المتاحة. لهذا السبب يشكل التعاون بين المستشفيات ووزارة الصحة ضرورة من أجل وضع الخطط وتنفيذها.

وتمنى وزير الصحة العامة التوفيق لكل العاملين في قطاع الصحة مؤكدًا أن بيروت هي مركز أساسي للرعاية الصحية في لبنان من خلال مستشفياتها الجامعية والكبرى آملا أن تسهم وزارة الصحة بتنمية هذه المستشفيات لتأمين استمراريتها بطبابة المواطن اللبناني ورفع مستوى الإستشفاء في لبنان.

مستشفى الحريري

واختتم وزير الصحة العامة جولته في مستشفى الشهيد رفيق الحريري الحكومي الجامعي حيث زار يرافقه المدير العام للمستشفى رئيس مجلس الادارة فراس الابيض، المركز الصحي في المستشفى وعاين مختلف أقسامها.

 

حاصباني في جولة ببيروت: مراكز الرعاية الصحية الأولية عيادات أساسية لتأمين الوقاية قبل المستشفى

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل