وأضاف أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد استعداده لإعادة التعاون بشأن السلامة الجوية في سوريا مع الولايات المتحدة. معتبرا أن ثمة محاولات جارية لإعاقة تعاون بلاده مع الولايات المتحدة.

وشدد على ضرورة إجراء تحقيق دقيق في الهجوم على خان شيخون على اعتبار أن الاتهامات الموجهة للنظام السوري تصدر عن تلفيق وتزوير، حسب تعبيره.

ودعا لافروف إلى تخطي مرحلة العلاقات الصعبة مع واشنطن، مضيفا “يجب أن نحارب الإرهاب معا في العالم”.

وتأتي زيارة وزير الخارجية الأميركي إلى روسيا بعد ضربة صاروخية وجهتها واشنطن إلى قاعدة عسكرية سورية في حمص بعد اتهام النظام السوري، المدعوم من روسيا، بشن الهجوم الكيماوي في خان شيخون.