العريضي من بكركي: سنعلن عن صيغة التقدمي لقانون الانتخابات السبت

استقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي النائب غازي العريضي موفدا من قبل النائب وليد جنبلاط، وجرى عرض للأوضاع الراهنة.

وبعد اللقاء، أكد النائب غازي العريضي أنه سيتمّ الإعلان السبت عن صيغة مشروع قانون للانتخابات، قد تؤمن الشراكة وتحفظ التنوع وصحة التمثيل والعدالة والمساواة بين اللبنانيين، لافتا إلى أنه هناك إرادة لإستثمار كل لحظة حتى الخامس عشر من أيار لاستكمال النقاش المفتوح مع الشركاء كافة دون استثناء أحد.

وأضاف:”لا نذيع سرا إذا قلت اننا عقدنا خلال الأيام الماضية جلسات مفتوحة وبعيدة عن الإعلام مع كل الشركاء الأساسيين تأكيدا لهذه الذهنية، لأننا نريد أن نصل الى تفاهم عن قانون جديد للإنتخابات، وقد تطرح أفكار أخرى لقوى سياسية أخرى أيضا، نحن منفتحون عليها وسنكون شركاء في مناقشتها بالروحية التي أشرت اليها للوصول الى الأهداف التي نركز عليها”.

وأمل العريضي إرتقاء الجميع الى مستوى المسؤولية الوطنية لإنقاذ البلد والخروج من هذه المعمعة والدوامة بمشروع قانون جديد يتمّ التوافق عليه جميعا، لافتا إلى إعتبار أن قانون الإنتخابات ليس بندا على جدول أعمال يصوت عليه، إنما هو مشروع توافقي بين المكونات السياسية في البلد، ولذلك يجب الذهاب في هذا الإتجاه.

وأضاف:”إذا لم نتمكن من الوصول الى هذه الصيغة وهذا الأمل والهدف المرجو والمنشود بين الجميع كما تفضل صاحب الغبطة، فلا يجوز أن نذهب الى فراغ أو تمديد ومشاكل، فالقانون الحالي هو النافذ”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل