أسهم النادي تؤثر في هجوم دورتموند

أعلنت النيابة العامة الألمانية الجمعة توقيف المشتبه بتنفيذ الاعتداء على حافلة فريق بروسيا دورتموند لكرة القدم الأسبوع الماضي، مشيرة إلى أن دوافعه كانت مالية وليست إرهابية.

وأضافت النيابة في بيان أن “النيابة الفدرالية أمرت وحدة النخبة في الشرطة اليوم 21 نيسان بتوقيف مواطن ألماني روسي عمره 28 عاما ويدعى سيرغي دبليو.

وتابع: “المشتبه به الذي كان يراهن على انخفاض سعر أسهم نادي دورتموند كان يسعى إلى التربح”.

وكانت 3 انفجارات وقعت لدى توجه حافلة تقل لاعبي بروسيا دورتموند إلى استاد ناديهم لمباراة في دوري أبطال أوروبا ضد نادي موناكو الفرنسي، الثلثاء الماضي، مما أسفر عن إصابة المدافع الإسباني مارك بارترا.

وألقت السلطات الألمانية، في وقت سابق، القبض على شخص في إطار تحقيقاتها في الهجوم، وهو عراقي يبلغ من العمر 26 عاما، انضم إلى تنظيم داعش في العراق في أواخر 2014، وقاد وحدة من نحو عشرة مقاتلين تورطوا في الإعداد لعمليات اختطاف وابتزاز وقتل.

ولفتت النيابة آنذاك في بيان، إلى أن “التحقيق لم يؤد حتى الآن إلى العثور على عناصر تبين أن هذا المشتبه به شارك في الاعتداء”، لكنها أصدرت مذكرة باعتقاله لأنه كان عضوا بالتنظيم المتطرف خلال إقامته بالعراق.

وكانت متحدثة باسم مكتب المدعي العام الاتحادي، الذي يتولى التحقيق في جرائم الإرهاب، ذكرت، الأربعاء إن المحققين عثروا على ثلاث رسائل قرب موقع الانفجارات لها نفس المحتوى الذي يشير إلى دوافع متطرفة.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل