خامنئي يصعّد من إنتقاداته لروحاني قبيل الإنتخابات الرئاسية

صعّد الزعيم الإيراني علي خامنئي من إنتقاداته للرئيس حسن روحاني مع إقتراب الإنتخابات الرئاسية في إيران ، قائلا إن الإيرانيين يجب ألا ينسبوا الفضل لسياسة الوفاق التي ينتهجها روحاني مع الغرب في خفض التهديد بالحرب بأي شكل من الأشكال.

وفي تعليقات تصب فيما يبدو في مصلحة المرشحين المحافظين في الإقتراع الذي سيجري في 19 أيار، هوّن خامنئي من مزايا الإتفاق التاريخي لروحاني للحد من أنشطة إيران النووية مقابل رفع العقوبات الدولية.

ونقلت وسائل الإعلام الرسمية عن خامنئي قوله الأحد: “البعض يقول منذ أن تولينا المنصب تلاشى شبح الحرب.. هذا ليس صحيحا.. حضور الشعب في المشهد السياسي هو الذي أبعد شبح الحرب عن البلاد”.

كما إنتقد خامنئي وأنصاره المحافظون الإتفاق النووي ، الذي أسكت حديث واشنطن عن تحرك عسكري محتمل ضد إيران ، لفشله في تقديم المزايا الإقتصادية التي وعد بها.

وقال إبراهيم رئيسي ، أحد المنافسين الرئيسيين لروحاني وهو رجل دين مؤثر ولديه خبرة على مدى عقود في العمل بالسلطة القضائية التي يسيطر عليها المحافظون، إن إيران لم تكن بحاجة للمساعدة الخارجية لتحسين إقتصادها ويمكنها دائما الدفاع عن نفسها. وأضاف رئيسي في خطاب مسجل بثه التلفزيون الرسمي: “يجب ألا نحذر شعبنا من الحروب والأزمات. لدينا أمن كامل في بلادنا”.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل