إليكم بعض الطرق للتغلب على حرارة الصيف

اقترب فصل الصيف من ذروته، وسيعاني الكثير من الناس من ارتفاع درجات الحرارة. ويقول مدير إدارة الألم التكاملي في مستشفى “جبل سيناء” هومان دانيش، حيث أن درجة حرارة الجسم تبرد بصورة تلقائية عن طريق تبخر العرق على الجلد، ولكن هذا يحتاج لأن يكون الجو جافا، حتى يتبخر العرق وتبرد درجة حرارة الجسم، لكن في ظل الأجواء الرطبة يكون الأمر أكثر صعوبة، وفي ظل التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة بصورة مستمرة يتحول الأمر من مرحلة الصعوبة إلى الخطر البالغ.
لذلك، إليكم مجموعة من الطرق السريعة والسهلة، التي يمكن من خلالها التغلب على حرارة الصيف، من دون الحاجة إلى مكيفات الهواء، وفق ما نشره موقع “آكو ويذر” المعني بأخبار وتقارير الطقس حول العالم:
التوابل: قد يكون غريبا بالنسبة للبعض، فإن تناول التوابل خلال فصل الصيف، وفي درجات الحرارة المرتفعة، يساهم بصورة كبيرة في تبريد الجسم.
ويكمن السر في هذا الأمر، أن التوابل، وخصوصا الحارة منها، تحفز الجسم على التعرق، وبالتالي تجعل درجة حرارة الجلد تبرد بصورة تلقائية، وتصبح بمثابة مكيف هواء طبيعي للجسم، الذي تصبح درجة حرارته الداخلية أعلى من الخارجية بفعل التوابل الحارة التي تناولها في وجباته.
وتقول أخصائية التغذية والأستاذة في جامعة كونيتيكت الأميركية نانسي رودريغيز، إن استخدام التوابل الحارة في الصلصات والوجبات الصيفية الأخرى، يساهم بصورة كبيرة في تخفيف درجات حرارة الجسم.
الكريمات والعطور: يساهم استخدام كريمات ومستحضرات الوقاية من الشمس والعطور في تخفيف الإحساس بحرارة الجو.
لكن هنا يمكن توجيه نصيحة لطيفة، ستلاحظ مدى فعاليتها بصورة كبيرة عند تطبيقها، ألا وهي: ضع كل الكريمات ومستحضرات الوقاية من الشمس والعطور في الثلاجة، وأخرجها عند الطلب، بالتالي ستشعر بتحسن رهيب عند استخدامها وقت ارتفاع درجات الحرارة.
ويقول التقرير إن أبرز تلك الكريمات، هو كريمات العيون، المختصة بعلاج هالات العيون، لأنها في حال استخدامها من الثلاجة وقت الحرارة المرتفعة، ستساهم بصورة كبيرة في تهدئة أي تعب وتخفيف الإحساس بحرارة الجو.
تبريد النبض: يقدم الموقع أيضا، حيلة بسيطة يمكنها أن تساهم بصورة كبيرة في تبريد درجة حرارة الجسم، والتعافي من أي آثار سلبية قد يصاب بها الجسد في الصيف.
وترتكز تلك الحيلة على وضع كمادات أو منشفة رطبة مستخرجة من الثلاجة على المعصم، وتبريد نقاط العروق والنبض، ويمكن الاستعاضة عن تلك الكمادات بقطع من الثلج، وإن لم يكن متوفرا كل ذلك، يمكن ترك معصميك تحت مجرى للماء البارد لنحو 30 ثانية، وستشعر بالفرق الكبير.
تجنب هذه الأشياء: رغم أن كلّ خبراء التغذية ينصحون بضرورة تناول السوائل في فصل الصيف، بسبب فوائدها الكبيرة في تعويض السوائل المفقودة بسبب العرق، إلا أنهم يحذرون أيضا من تلك الأشياء.
وحذرت أخصائية التغذية في مستشفى بايلور سوزي ويمس، من أن تناول منتجات الكافيين، مثل الشاي المثلج، وغيرها من المشروبات، يكون لها أثر سلبي بالغ على الجسم، لأنها تساهم في زيادة نشاط الجسم وارتفاع درجات حرارته.
كذلك، حذرت ويمس من تناول الكحوليات بكل أنواعها مثل، البيرة والنبيذ، لأن الكحوليات تؤدي إلى تجفيف الجسم من السوائل.
وعاء الثلج: لا تمتلك القدرة على امتلاك مكيف للهواء؟ يمكن أن تصنع ببساطة داخل منزلك، فكل ما عليك أن تأتي بإناء من الثلج، وتضعه أمام المروحة التي تستخدمها في الغرفة، واترك الهواء البارد يتدفق في الغرفة بأسرها.
أنظمة التظليل: لا تحاول أن تجعل منزلك عرضة إلى أشعة الشمس لفترات طويلة، وحاول أن تعتمد أنظمة تظليل عدة لمنع دخول أشعة الشمس الحارقة لساعات طويلة داخل المنزل، ويشير الموقع إلى أن الستائر الخشبية من الخيزران أو البامبو، هي أكثرها مثالية لمنع حرارة الشمس بالمنزل أو مقر العمل، كما نصح أيضا بالاعتماد على الستائر بيضاء اللون لتعكس أشعة الشمس بصورة أكبر.
الأقمشة الطبيعية: حاول بكل قوة ألا ترتدي أي ملابس تحتوي على مواد صناعية، مثل البوليستر، واعتمد على تلك الملابس التي تستخدم الأقمشة الطبيعية مثل الكتان والقطن، لأنها تمتص درجة الحرارة ولا تؤدي إلى تهيج الجلد أو البشرة مع درجات الحرارة المرتفعة.
يمكن أيضا أن تستخدم تلك الأقمشة الطبيعية في مختلف المنزل مثل فرش السرير أو الأرائك التي تجلس عليها بصورة دائمة.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل