كيدانيان: لا حظر على السياح لزيارة لبنان

أعلنت بلدية اهمج- قضاء جبيل ومجلس انماء البلدة، برنامج المهرجان السياحي السابع لهذا العام من 17 آب ولغاية 19 منه، خلال مؤتمر صحافي عقد في قاعة كنيسة البلدة، شارك فيه وزير السياحة اواديس كيدانيان، ممثل وزير الثقافة غطاس الخوري مدير الاونيسكو سليمان خوري، النائبان وليد الخوري وسيمون ابي رميا، رئيس البلدية نزيه ابي سمعان.

حضر المؤتمر ممثل وزير الخارجية والمغتربين رئيس “التيار الوطني الحر” جبران باسيل جان جبران، نائب رئيس اتحاد بلديات قضاء جبيل خالد صدقة، مختارا البلدة شربل زيادة وموريس غبريل، كاهن الرعية الخوري طوني ابي رميا، منسق قضاء جبيل في التيار الوطني طوني ابي يونس، رئيسة مهرجانات بيبلوس الدولية لطيفة اللقيس، آمر فصيلة جبيل في قوى الامن الداخلي الرائد كارلوس حاماتي، رئيسة مدرسة راهبات العائلة المقدسة الاخت فيرجينا ابي خرس، نائب مدير الاسعاف في الصليب الاحمر اللبناني الكسي نعمة، رئيس لجنة انماء اهمج شارل خليفة وعدد من رؤساء البلديات وحشد من المهتمين واهالي البلدة.

كيدانيان

والقى الوزير كيدانيان كلمة استهلها بالحديث عن طبيعة بلدة اهمج “الخلابة وعن ابنائها المتضامنين مع بعضهم البعض لرفع شأن بلدتهم”، وقال: “هذه أفضل صورة يمكن ان نعطيها للسياحة في لبنان ونحن لا ينقصنا في هذا الا الايمان القوي بما نقوم به، فالسياحة في لبنان قادرة ان تكون في الطليعة بالرغم من انها ليست ذات اهمية بالنسبة للسياسيين القيمين على البلد ولكن اؤكد بعد هذه الفترة الوجيزة في الوزارة ان السياحة في لبنان شيء مهم وهي التي تجمع الجميع”.

واضاف: “هذا الصيف سيكون مغايرا عن السنوات الماضية سياحيا لان لبنان قادر بعد انتخاب رئيس جديد للجمهورية وتشكيل الحكومة ان يكون عنوانا لاستقطاب السواح في المنطقة”، مشددا على اهمية “ابعاد السياسة عن السياحة لانه اذا ادخلنا السياسة بالسياحة خربناها”، وقال: “بالتأكيد يدا بيد في كل بلدة وقرية نستطيع ان نقول للجميع ان لبنان عاد الى سابق عهده منارة للشرق ولؤلؤة العالم وهذا الوطن يستحق منا هذه الالقاب في ظل ما نعيشه من استقرار امني وسياسي في هذه الايام”.

واعلن كيدانيان: “ان اعداد الوافدين الى لبنان هذا العام كبير مقارنة مع السنوات الماضية وهذا شيء ايجابي وقد سمعت كلاما مفرحا من سفراء دول التعاون الخليجي وسفراء اوروبا ان لا حظر على مواطنيهم من زيارة لبنان هذا الصيف”.

وختم معلنا “ان وزارة السياحة ستنظم الاسبوع المقبل ولاول مرة في لبنان مؤتمرا سيشارك فيه 150 شركة من 48 دولة في العالم للتأكيد ان لا خوف او هواجس لدى اي شخص في العالم للمجيء الى لبنان وان لبنان حسب اكبر المؤسسات السياحية العالمية ان لبنان هو من بين اول 25 دولة في العالم اسعار السياحة فيها مقبولة خلال صيف 2017 آملا ان تكون المهرجانات السياحية ناجحة”.

ابي رميا

والقى ابي رميا كلمة رحب فيها بالوزير كيدانيان “الصديق والحليف”، مشيرا الى “ان قضاء جبيل يتميز بتعدد المهرجانات في بلداته ويتمتع بالحيوية السياحية والاستقطاب لاننا شعب يحب الحياة والفرح والسعادة وسنبقى منارة في ذلك”.

واضاف: “كل شخص في اهمج معني بانجاح مهرجانات بلدته وهذه هي الميزة التي تميزنا عن باقي البلدات وسنبقى نحملها على اكتافنا وسنورثها لاجيال الطالعة”.

وتابع: “الفرق بين السياسة والسياحة حرف واحد ونحن نطلب منكم ادخالها بالسياسة بمعناها الايجابي وان يكون لاهمج هذا العام حصة وافرة من وزارة السياحة دعما للمهرجانات”.

وختم: “اهمج تحطم دائما الارقام القياسية في الحضور نأمل هذا العام ان تكون كذلك وكما تفاجأ قبلك وزراء السياحة السابقون بما حققته مهرجانات اهمج في السنوات الماضية نعدك انك ستتفاجأ انت هذا العام بالتنظيم والعدد والنوعية وبأهل اهمج الذين هم منارة في بلاد جبيل لجهة التكاتف والتضامن في ما بينهم”.

خوري

والقى ممثل وزير الثقافة كلمة نقل في مستهلها تحياته للحاضرين مشيرا الى “ان مهرجانات اهمج حجزت لنفسها مكانة رفيعة في خارطة المهرجانات التي تتوزع في ربوع لبنان بفعل الرؤية الواضحة والمتابعة الحثيثة”، معتبرا انه “ليس غريبا على هذه المنطقة التي تحتفظ ادونيس وعشتروت في وجدانها وتتباهى باطلاق الحرف الى البشرية ان تواصل مسيرة الحضارة الانسانية بكل ابعادها وآفاقها.

وقال: “ان هذا المهرجان هو فعل ايمان بالفرح معطوف على الاصالة بالحيوية وعلى الطموح بالحياة والعطاء ومشروع قيم بالوطن يقوي الانتماء للمقيمين ويستعيد الولاء للمنتشرين ويبرز الصفاء للزائرين يحيي التواصل الاجتماعي ويدعم نفس التشارك والتآزر ويسهم في تحريك الاقتصاد ويدفع حراك الانماء والتنمية فتظهر الصورة الجلية المتألقة لاهمج بلدة السلام والاندفاع والحب والعطاء”.

وختم موجها التحية للقيمين على هذه البلدة متمنيا موسما سياحيا يليق بها وبقضاء جبيل ووطننا لبنان.

الخوري

وفي الختام القى النائب وليد الخوري كلمة مقتضبة جدد فيها الترحيب بالوزير كيدانيان في بلاد جبيل واعتبر “ان بلدته عمشيت وبلدة اهمج توأمان”، منوها بالجهود التي تبذلها البلدية ولجنة انماء البلدة في التحضير للمهرجان السياحي للسنة السابعة على التوالي، آملا “ان تكون هذه السنة المهرجانات السياحية في اهمج وكل قضاء جبيل احلى واحلى من السنوات السابقة”.

واعلن انه سيتم غدا في وزارة السياحة الاعلان عن مهرجانات عمشيت لهذا العام .

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل