القناصة صاحبة الرقم القياسي في أبعد إصابة قاتلة في التاريخ

إستطاع قناص كندي يستخدم قناصة من طراز “ماكملين تاك – 50”  (Tac-50 McMillan)  من تحقيق رقم قياسي جديد هو “أبعد إصابة قاتلة” وفق ما أفادت “ذا غلوب أند ميل” الكندية.

ونقلت الصحيفة الكندية عن مصادر قولها، إن القناص الكندي، الذي لم تُكشف هويته، تمكن من إصابة هدفه من مسافة 3450 متراً، وهو ما لم يُحقّقه أي قناص من قبل. وتم تأكيد هذا الرقم القياسي عبر تصوير العمليّة إلى جانب بيانات أخرى، وفق تصريحات مصدر عسكري للصحيفة.

يُذكر أن الرقم القياسي السابق، كان مسجّلاً باسم القنّاص البريطاني كريغ هاريسون عام 2009، بعد أن نجح في قنص أحد عناصر “طالبان” من مسافة 2475 متراً.

قناصة “ماكميلان تاك –50” (Tac-50 McMillan)  هي بندقية قنص بعيدة المدى، من عيار 12.7 ملم وسلاح مضاد للأفراد ومضادة للعتاد. يتم انتاجها في “فينيكس” ـ أريزونا في الولايات المتحدة من قبل ماكميلان لصناعة الأسلحة النارية، ويستند تصميمها على التصاميم السابقة من الشركة نفسها، والتي ظهرت للمرة الأولى في أواخر 1980.

تملك القناصة سجلاً طويلاً وحافلاً، ففي عام 2002 وخلال عملية تدعى “اناكوندا” في افغانستان استهدف قناص كندي يدعى “روب فورلونغ” دورية تابعة لتنظيم “القاعدة” من مسافة 2430 متراً وحقق اصابة قاتلة من الطلقة الثالثة.

المواصفات العامة:

العيار: 12.7 ملم.

الوزن: 26.0 رطل (11.8 كلغ).

الطول: 57.0 بوصة (1.448 ملم).

 

مخزن السلاح يحتوي على 5 طلقات كما تحتوي القناصة على منظار او يمكن وضع منظار “رؤية ليلة” على السلاح وفي الجيش الكندي يستخدم الناظور الأساسي للسلاح 16x للتقريب.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل