ما يهمنا صحة المواطن.. حاصباني: إنحياز الوزارة الى جانب القانون

 

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة غسان حاصباني العمل على حلحلة الملفات الحياتية العالقة، كتفعيل دور مؤسسات الدولة وعملها، البنى التحتية وغيرها من الأمور.

حاصباني وفي حديث الى “صوت لبنان – الضبية”، لفت الى انه اجتمع مع عدد من البلديات والقائمقامين لتطبيق هذه الأمور التي تتطلب تمويلاً من الجهات الدولية، موضحاً في موضوع التعيينات الإعتماد على الكفاءة كمعيار أساس، واذا كان هناك أي خلل نعالجه من خلال التفتيش المركزي، “نحن متمسكون أن تكون التعيينات ضمن الآليات المرعية الإجراء، ولم يرد حتى الآن الى الحكومة أي تعيينات أساسية”.

في موضوع مستشفى البوار الحكومي، أكد حاصباني ان ما يهم الوزارة هو صحة المواطنين وانحيازها يكون دائماً الى جانب القانون، لافتاً الى إعادة العمل بمجلس الإدارة الى حين تعيين مجلس جديد وإحالة كل الشكاوى التي وردت الى التفتيش المركزي.

وأشار حاصباني الى ان أداء بعض المستشفيات الحكومية أفضل من غيرها والعمل جارٍ على تصحيح كل الشوائب في المستشفيات والقطاع الصحي ككل، موضحاً ان الهبة المقدمة من البنك الدولي مخصص جزء منها لإعادة تأهيل المستشفيات الحكومية وتحسين أدائها وصرفها سيكون تحت رقابة البنك الدولي.

واعتبر حاصباني ان النزوح السوري يحط بثقله على المستشفيات، مؤكداً العمل على تأهيلها لاستيعاب عدد المرضى، “كما نعمل على تحسين المراكز الصحية لتخفيف الضغط عن المستشفيات الحكومية والخاصة.”

 

المصدر:
إذاعة صوت لبنان 93.3

خبر عاجل