تيلرسون حذّر لافروف من استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا… ونظيره يردّ: لن يحدث شيء

أفادت صحيفة “Daily Beast” بأن وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون هاتف نظيره الروسي سيرغي لافروف ، لمناقشة معلومات لدى واشنطن حول تحضير السلطات السورية لهجوم كيميائي داخل سوريا .

ووفقا للصحيفة، فقد بادر تيلرسون بالاتصال هاتفيا مع لافروف قبل عدة ساعات من إعلان هذه المعلومات التي أكدها البيت الأبيض، وأن الوزير الأميركي زعم خلال المحادثات الهاتفية أن الولايات المتحدة رصدت التحضير لهجوم كيميائي آخر من قبل سوريا وروسيا، مشيرا إلى أنه سيترتب على استخدام الأسلحة الكيميائية تبعات وعواقب، ورد عليه لافروف بحسب الصحيفة قائلا: “لن يحدث شيء من هذا القبيل”.

من جانبها أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن الوزير لافروف ناقش خلال المحادثات الهاتفية مع نظيره الأميركي، تسوية الأزمة في سوريا ، وحث واشنطن على تفادي استفزاز الجيش السوري الذي “يقوم بعمليات قتالية ضد الإرهابيين”.

وكان الناطق باسم البيت الأبيض شون سبايسر قد ذكر في بيان أمس، أن الحكومة الأميركية ترى أدلة تشير إلى أن السلطات في دمشق تحضر لإستخدام محتمل جديد للأسلحة الكيميائية في سوريا ، وقد نفى النظام السوري الإتهامات الأميركية بحقه.

إقرأ أيضا:

تيلرسون: نأمل من قطر والدول التي قدمت إنذارات لها مواصلة الحوار

المصدر:
تاس

خبر عاجل