دائرة الجامعة اللبنانية في مصلحة الطلاب في “القوات”: ما حصل في زحلة لا يراعي التوازن

رأت دائرة الجامعة اللبنانية في مصلحة الطلاب في حزب “القوات اللبنانية في بيان، أنه “مرّة جديدة تتدخل المصالح السياسية لضرب “الجامعة اللبنانية”، الصرح التعليمي الأكبر في لبنان، وتهدد العيش المشترك الذي تصونه “اللبنانية” بكافة فروعها.
وفي خطوة جديدة لا تحترم التوازن، عُيّن بالأمس مدير في معهد العلوم الإجتماعية في الفرع الرابع في زحلة من دون مراعاة الأصول والتوازنات المطلوبة.
وعليه، تطالب دائرة الجامعة اللبنانية في مصلحة الطلاب في “القوات اللبنانية” بإحقاق الحق والإسراع في تحسين وضع جميع فروع الجامعة اللبنانية وإشراك الجميع بالعيش المشترك الحقيقي القائم على المناصفة واحترام حقوق الآخرين، لما فيه خير الجامعة اللبنانية، جامعة الوطن”.
‎وأعربت الدائرة عن أسفها “لاستخدامها عبارات طائفية ليست من ضمن خطابها ومواقفها المعروفة من قبل الجميع، لكن “الساكت عن الحق شيطان أخرس” ونحن لم نتعود إلّا أن نكون شهوداً للحق في كل زمان ومكان”.
‎لذا أعلنت دعمها للتحركات العفوية التي أقيمت في زحلة من أجل حثّ رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور فؤاد أيوب على العودة عن قرار تعيينه المجحف تجسيداً للاعتدال وتحقيقاً للتوازن داخل الجامعة اللبنانية، مؤكدةً أن النضال مستمر لتكريس منطق العيش المشترك والحفاظ على الحقوق لذويها.
وختمت بالقول: “ليكن معلوماً أن أي محاولة للإيقاع بيننا وبين الطائفة السنية ستبوء بالفشل، ونحن كنا وسنبقى في طليعة المدافعين عن الإنسان وحقوقه لأي طائفة انتمى ونرفض أي مسّ بالعيش المشترك”.
المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل