رئيس بلدية كفردبيان لموقع “القوات”: نهدف الى الإرتقاء بمهرجاناتنا الى المستوى الدولي

ينتظر عشّاق الأغنية الفرنسية ليلةً ستكون أقلّ ما يقال عنها ساحرةً، فهم على موعد السبت 15 تموز مع أيقونة الغناء الفرنسي شارل أزنافور في باحة قلعة فقرا الأثرية.

هي المرّة الأولى التي سيطلّ “فنان القرن” على جمهوره من مدرج فقرا التي كان سبق لها واستضافت السبت الفائت الفنان وائل كفوري ضمن مهرجانات فقرا – كفردبيان الدولية لعام 2017.

وفي حديث خاص لموقع “القوات اللبنانية” أشار رئيس بلدية كفردبيان الدكتور بسام سلامة الى الجهود التي وضعت هذا العام بهدف التقدم والإرتقاء بمهرجانات فقرا – كفردبيان الى المستوى الدولي، قائلاً: “إن منطقتنا تحمل في طياتها إرثاً تاريخياً عريقاً ومُصنّفة من أهمّ المناطق الجبلية السياحية في لبنان، لذا تسعى البلدية اليوم الى تطوير المنطقة سياحياً واقتصادياً فتعمل على ابراز صورة لبنان الحضاري والثقافي من جهة، ومواكبة متطلبات عصرنا وشبابنا من جهة أخرى، وأتت مهرجاناتنا هذا العام حاملةً أسماء كبار الفنانين حتى تكون الانطلاقة تشبه بلدتنا وبلدنا”.

أما عن التحضيرات، فأجاب سلامة: “مع بداية الشتاء بدأ التنظيم مع شركة “Synopsis Events” التي وقع الإختيار عليها لتنظيم المهرجانات لعام 2017 وقد اخترنا الفنان وائل كفوري الذي أحيا ليلةً من العمر في التاسع من الشهر الحالي، والفنان العالمي شارل أزنافور ليحيي ليلة غد السبت 15 تموز ولنا الشرف بإستقباله على مسرح فقرا – كفردبيان، والفنانة حنين في 16 تموز”.

وتوجّه رئيس البلدية بالشكر الى كل شخص ساهم بإنجاح هذه المهرجانات من متطوعين وأهالي وأعضاء المجلس البلدي الداعمين دائماً للمشاريع التي تعكس الصورة الحضارية للمنطقة، خاتماً: “أخصّ أيضاً بالذكر رعاة المهرجانات الـsponsors الذين كانوا في البدء حذرين برعاية المهرجانات الا أن الإقبال أتى اكثر من المتوقّع والنتيجة مبهرة ما أعطى المنطقة قيمة سياحية أكبر ودفعنا نحو التقدم أكثر فأكثر في السنين المقبلة”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل