إضاءة الصليب العملاق على تلة غاباتا-حصرون… إسحق: لتحمل خشبة الصليب الخلاص للوطن

 

شارك مرشح “القوات اللبنانية” في قضاء بشري النقيب جوزيف إسحق ورئيس بلدية حصرون المهندس جيرار السمعاني وأعضاء المجلس البلدي وشباب وشابات حصرون، في إحياء مناسبة عيد إرتفاع الصليب وأضاءوا الصليب العملاق على تلة غاباتا المشرفة على البلدة وجمعوا الحطب وأشعلوا النيران تيمّناً بالرسالة التي أوصلت فيها القديسة هيلانة خبر العثور على صليب السيد المسيح لإبنها الملك قسطنطين في القرن الرابع ميلادي.

وطلب النقيب إسحق من الشباب والشابات قبل إضاءة الصليب الوقوف دقيقة صمت على روح القائد البشير مؤسس “القوات اللبنانية” والشهداء الذين قضوا دفاعاً عن لبنان، لافتاً الى أن الصليب هو بالنسبة لنا عنوان التضحية والشهادة للوصول الى القيامة الحقيقية آملاً أن تحمل خشبة الصليب خشبة الخلاص لهذا الوطن وتعيد إليه دوره الطبيعي ودولة القانون والمؤسسات فينعم بالأمن والأمان والإستقرار.

بدوره رئيس البلدية أكد أن المجلس البلدي سيكون دائماً الداعم الأول لكل ما من شأنه إعادة إحياء الأنشطة التراثية لا سيما الإحتفالات التي كانت تقام قديماً في ساحات البلدات والقرى.

وبعد إضاءة الصليب شرب الجميع نخب المناسبة وتحلقوا حول النار وعقدوا حلقات الدبكة بمشاركة بلدية الشباب ولجنة المرأة وعدد من المغتربين الذين يزورون البلدة خلال موسم الصيف.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل