“وكالة الطاقة” تدق ناقوس الخطر بشأن “نووي كوريا”

حذرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية من التقدم السريع الذ حققته سادس تجربة نووية أجرتها كوريا الشمالية في الثالث من أيلول الجاري.

وقال مدير عام الوكالة يوكيا أمانو، الجمعة، إن التجربة الكورية السادسة حققت “تقدما سريعا”.

ونقلت رويترز عن أمانو قوله إن سادس وأكبر تجربة تجريها كوريا الشمالية تمثل “تهديدا جديدا”.

وأضاف عقب اجتماع مع وزيرة خارجية كوريا الجنوبية كانغ كيونغ-وا خلال زيارة لسول “الأهم في الوقت الحالي هو أن يتحد المجتمع الدولي”.

وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت في الثالث من سبتمبر أنها اختبرت “بنجاح كامل” قنبلة هيدروجينية.

وأوضح التلفزيون الرسمي أن القنبلة الهيدروجينية التي تم اختبارها مجهزة للتحميل على صاروخ باليستي عابر للقارات.

وكانت بيونغيانغ قالت إنها طورت سلاحا نوويا أكثر تقدما ذا “قوة تدميرية كبيرة” وقام الزعيم كيم جونغ أون بتفقد قنبلة هيدروجينية يمكن تحميلها على صاروخ باليستي جديد عابر للقارات، قبل الاختبار.

وعملت كوريا الشمالية في ظل زعيمها كيم جونغ أون على صنع أسلحة نووية وصواريخ باليستية طويلة المدى متحدية عقوبات الأمم المتحدة والضغوط الدولية.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل